الرجاء الانتظار...

 

السرايا اللبنانية في عيد المقاومة والتحرير: سنبقى السند والظهير للمقاومة الوفية ونعلن جهوزيتنا للذود عن وطننا لبنان

folder_openعيد المقاومة والتحرير access_time2017-05-25
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

في الذكرى السابعة عشرة لعيد المقاومة والتحرير، أصدرت السرايا اللبنانية لمقاومة الاحتلال الإسرائيلي ‏‎البيان التالي:

مع بزوغ فجر جديد من أيام المقاومة والتحرير، وفي خضم المواقف البطولية لأبناء المقاومة النجباء ، وما قدموه ويقدمونه من سنابل خير وعطاء على مذبح الفداء لأرض لبنان وشعبه والمقدسات.

تتقدم السرايا اللبنانية لمقاومة الاحتلال الإسرائيلي من القائد العام لمسيرتها سماحة السيد حسن نصر الله ، وللشهداء الأبرار وللشعب الغيور ، بأسمى آيات التبريك والتهنئة على ما تحقق من انجازات .

وأمام ما يحاك من مؤامرات من قبل العدو ومن يعمل لخدمته ومصالحه ، تعاهد السرايا اللبنانية لمقاومة الاحتلال أن تبقى السند والعضيد والظهير للمقاومة الوفية، وتعلن جهوزيتها للذود عن حياض وطننا لبنان، من خلال المحافظة على ما عاهدت عليه شعب المقاومة من الثبات والتضحية وتقديم كل غال ونفيس دفاعا عن تراب الوطن الغالي، والشعب الكريم .