Al Ahed News

الكيان الصهيوني يزود المسلحين السوريين بالعتاد والأموال‎

عين على العدو



نقلت صحيفة "هآرتس" العبرية عن صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية قولها "إنّ إسرائيل تزود المسلحين السوريين المتواجدين على الحدود، بشكل دائم ومنذ سنوات بالغذاء، والوقود والتجهيزات الطبية".

ووفق تقرير نشرته الصحيفة الأجنبية فإنّ" التعاون السري يهدف إلى خلق منطقة عازلة تتواجد فيها قوات صديقة للكيان الصهيوني".

 

"هآرتس" تنقل تقريراً عن صحيفة أميركية تكشف عن تزويد تل أبيب المسلحين بالعتاد والأموال

 

وبحسب بعض المقاتلين السوريين الذين أجرت معهم الصحيفة مقابلة، فإنّ" الجيش "الإسرائيلي" على اتصال دائم مع الجماعات المسلحة، وتشمل المساعدات التي يقدمها للمقاتلين مدفوعات سرية للقادة الذين يمولون رواتب المسلحين وشراء الذخيرة والأسلحة، ووفق مصدر مطلع على تفاصيل المساعدة الصهيونية، فقد أنشأت تل أبيب وحدة عسكرية تشرف على المساعدات وخُصصت لها ميزانية خاصة.

وبهذا الصدد، قال المتحدث باسم ما تسمى مجموعة "فرسان الجولان"، معتصم الجولاني "إنّ "اسرائيل" وقفت إلى جانبنا في موقف بطولي"، مضيفاً "لم نكن لنصمد لولا مساعدة "إسرائيل""، ووفقاً لقائده، واسمه "أبو صهيب"، فإنّ" مجموعته تتلقى من "إسرائيل" حوالى 5000 دولار شهرياً، وهذه الجماعة لا ترتبط بما يُسمى "الجيش السوري الحر"، الذي يتلقى الدعم من الغرب، ولا تتلقى تمويلاً أو أسلحة غربية".

ولفت مسلحون في المجموعة الى أنهم تواصلوا مع "إسرائيل" للمرة الأولى في العام 2013، وبعد فترة قصيرة بدأت بإرسال أموال ومساعدات إضافية لهم، فيما أكد مصدر مطلع على تفاصيل المساعدات أن" الأموال يتم نقلها خلف الحدود السورية".

وقالت الصحيفة أنه" وبحسب معطيات الجيش "الإسرائيلي"، فقد وصل إلى الكيان أكثر من 3000 جريح من سوريا منذ عام 2013، حوالى 20٪ منهم أطفال و 10٪ نساء. وهؤلاء الجرحى يتم نقلهم في الأغلب إلى مستشفيات نهاريا وزيف في صفد".

 

المسلحينسوريادعماسرائيل
إدارة الموقع ليست مسؤولة عن محتوى التعليقات الواردة و لا تعبر عن وجهة نظرها
تعليقات القراء