الرجاء الانتظار...

الجيش السوري يزيل مخلفات الإرهابيين في 11 قرية في ريف اللاذقية

folder_openأخبار عالمية access_timeمن 4 أيام placeسوريا placeالعراق
starأضف إلى المفضلة

أنجزت وحدات الهندسة في الجيش السوري عمليات نزع الألغام والمفخخات التي زرعتها التنظيمات الإرهابية في 11 قرية وبلدة في ناحية ربيعة بريف اللاذقية الشمالي تمهيدا لعودة الأهالي إلى منازلهم.

وذكر قائد إحدى وحدات الهندسة في الجيش السوري أن "وحدات الهندسة تواصل عملها في تفكيك الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها الإرهابيون بالمنازل ومداخل الري والأراضي الزراعية بعد دحر التنظيمات الإرهابية".

وأكد قائد وحدة الهندسة في تصريح لوكالة " سانا " أن إزالة المفخخات والالغام في مختلف المحاور لتأمين تقدم القوات في حربها ضد التنظيمات الإرهابية وإعادة الأمن والاستقرار إلى كامل ريف اللاذقية الشمالي بدأت مع أول تقدم لوحدات الجيش حيث تم فتح الممرات وازالة العوائق والمفخخات، لافتًا إلى أن هذا العمل ما زال مستمرا بعد تثبيت القوات في خطوط أمامية دفاعية قوية.

وأشار أحد عناصر وحدة الهندسة الى الجوانب الفنية في عمل وحدات الهندسة حيث "يتركز العمل على معرفة نوع العبوة ان كان بدائيا أو كلاسيكيا وطريقة التعامل معها سواء بالازالة أو الفك أو التفجير” مبينا أن أكثر من 90 بالمئة من العبوات تم التخلص منها وتفجيرها لانها من صنع يدوي محلي".

ولفت إلى انه منذ بدء العملية "تم العثور على عدد من الصواريخ الحية والعبوات الناسفة واسطوانات الغاز والالغام المضادة للافراد والدبابات حيث تم التعامل معها جميعا"، موضحًا أن "طبيعة المنطقة الجبلية وتمويه العبوات الناسفة بين الأشجار والأعشاب فضلا عن تفخيخ بعض العبوات لمرتين أو أكثر كان يزيد من صعوبة المهمة حيث ارتقى بعض رفاقنا شهداء وأصيب آخرون".

التعليقات

خبر عاجل