الرجاء الانتظار...

#لعيون_بثينة .. أوقفوا العدوان

folder_openأخبار عالمية access_time2017/08/31 placeاليمن placeالسعودية
starأضف إلى المفضلة

#لعيون_بثينة هاشتاغ انتشرع بكثافة على مواقع التواصل الاجتماعي في اطار حملة لنشر فظائع آل سعود بحق الشعب اليمني المظلوم، وللمطالبة بوقف العدوان السعودي على اليمن وأطفاله.

بثينة الميري ابنة الـ 5 أعوم، استشهد كل أفراد عائلتها وهي الناجية الوحيدة، مع اصابات بليغة في عينيها، خلال اجراء احدى وسائل الاعلام تقريرا مصورا عن الطفلة، حاولت فتح عينها لترى ماذا يحصل حولها، فاختضرت بثينة بحركتها العفوية المؤلمة هذه، آلام كل أطفال اليمن.

ولعيني بثينة، أطلق الناشطون حملة تضامن واسعة على مواقع التواصل، حيث قام كل ناشط بتصوير وجهه وهو يحاول فتح عينه بيده، تماماً كما فعلت الطفلة الجريحة. #لعيون_بثينة أوقفوا العدوان.

التعليقات