الرجاء الانتظار...

الأسد تلقى رسالة من بوتين حملها إليه شويغو: تصميم مشترك على محاربة الإرهاب

folder_openأخبار عالمية access_time2017/09/12 placeسوريا placeالعراق
starأضف إلى المفضلة

تلقى الرئيس السوري بشار الأسد رسالة من نظيره الروسي فلاديمير بوتين، نقلها إليه وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، هنأه فيها بفك الحصار الذي فرضه إرهابيو "داعش" على مدينة دير الزور لأكثر من ثلاث سنوات.

الأسد وشويغو

الرئيس الأسد وشويغو

وبحسب وكالة الأنباء السورية "سانا"، فقد جرى خلال اللقاء بحث خطط متابعة الأعمال القتالية والتعاون بين الجيش السوري والقوات الروسية بهدف المضي قدماً نحو تحرير مدينة دير الزور بالكامل من رجس الإرهاب، وجرى التأكيد على تصميم البلدين الصديقين على مواصلة وتعزيز جهود محاربة الإرهاب في جميع المناطق السورية حتى القضاء عليه نهائياً، لأنها حرب مصيرية ليس فقط بالنسبة لسورية، بل للمنطقة برمتها، وسترسم نتائجها مستقبل شعوبها.  كما تم التأكيد خلال اللقاء على أهمية مسار أستانا وما نتج عنه من مناطق "تخفيف التوتر" وأثرها الإيجابي على صعيد تسريع إنجازات الجيش السوري وحلفائه في محاربة الإرهاب في مناطق أخرى، وكان آخرها إنجاز فك الحصار عن مدينة دير الزور.

من جهتها، أوضحت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن "زيارة العمل التي أجراها شويغو إلى دمشق جاءت بايعاز من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين". وأكد أنه "جرى خلال اللقاء بحث المسائل الملحة للتعاون العسكري والعسكري – التقني في سياق العمليات الناجحة للجيش السوري بدعم من القوات الجوية الفضائية الروسية لإتمام القضاء على تنظيم "داعش" الإرهابي".

وأشارت الوزارة إلى أن المباحثات بين الجانبين تناولت "مسألة استقرار الوضع في سوريا وعمل مناطق خفض التصعيد وتقديم المساعدات الانسانية للسكان".‎

التعليقات