الرجاء الانتظار...

الملك السعودي قد يستقرّ في طنجة بعد تنازله عن العرش

folder_openأخبار عالمية access_time2017/09/14 placeالدول العربية
starأضف إلى المفضلة

أكدت تقارير صحفية مغربية أن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز قد يعود لمدينة طنجة المغربية، التي قضى فيها عطلة خاصة دامت شهرًا كاملًا، بعد تحسن حالته الصحية، للاستقرار بشكل نهائي، بموازاة المعلومات المتداولة التي تتحدّث عن إمكانية مبايعة ولي العهد محمد بن سلمان ملكًا للسعودية.

الملك السعودي لدى عودته من المغرب

الملك السعودي لدى عودته من المغرب

وبحسب مواقع وصحف مغربية، فإن حالة ترقب شديد تسود أوساط الطاقم المشرف على شؤون الإقامة منذ أيام عديدة، تحسبًا لاحتمال عودة الملك سلمان إلى إقامته التي كان قد غادرها يوم 23 أغسطس/آب الماضي.

وكان الملك سلمان قد أقام في منطقة كاب سبارطيل، وهي عبارة عن منتجع سياحي في الضاحية الغربية لمدينة طنجة، يضم مساحات شاطئية وغابوية، بالإضافة إلى توفرها على مشاريع سياحية عديدة، في حين كشفت مصادر مقربة من الديوان الملكي أن الملك السعودي سيغادر الرياض نهائيًا بذريعة تلقي العلاج وعدم قدرته على تولي مسؤوليات الحكم في تبرير لعملية تنازله عن العرش لصالح ابنه.

وكان المغرد السعودي الشهير "مجتهد" قد أكد مطلع الأسبوع الجاري، قرب إعلان الملك السعودي التنازل عن العرش لابنه.

التعليقات