الرجاء الانتظار...

بولندي في السبعين يعبر المحيط الاطلسي للمرة الثالثة على متن قارب

folder_openمنوعات رياضية access_time2017-09-04
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

نجح بولندي في السبعين من العمر بعبور المحيط الاطلسي للمرة الثالثة على متن قارب كاياك ووصل الاحد الى الشواطئ الفرنسية بعد 111 يوما على ابحاره من ساحل الولايات المتحدة الشرقي.

وقال الرجل البولندي السبعيني في شريط فيديو بث عبر صفحته على شبكة "فيسبوك"، "مرحبا انا الكسندر دوبا في فرنسا وقد قمت رسميا بأولى خطواتي على اليابسة في اوروبا".
بولندا

واضاف بعد وصوله الى الشاطئ في كونكيه قرب بريست (غرب فرنسا) حيث كان في استقباله عشرات المشجعين "انا في وضع جيد وسعيد جدا ببلوغي اوروبا".

وأبحر دوبا من بارنيغات باي في نيوجيرزي الاميركية في 17 ايار/مايو الماضي وواجه بحرًا هائجًا مؤكدًا انه لامس سمكة قرش خلال رحلته التي امتدت على 6680 كيلومترا.

في حزيران/يونيو 2016 اضطر الكسندر دوبا الى الانسحاب بسبب البحر الهائج الذي أدى الى انقلاب مركبه مرتين قبالة نيوجيرزي.

ودوبا مهندس متقاعد سبق له أن عبر المحيط الاطلسي على متن كاياك مرتين منفردًا ومن دون مساعدة.

وكان العبور الاول قاده من داكار الى اكاراو في البرازيل بين تشرين الاول/اكتوبر 2010 وشباط/فبراير 2011 والثاني بين لشبونة وبورت كانافيرال في فلوريدا (الولايات المتحدة) بين تشرين الاول/اكتوبر 2013 ونيسان/ابريل 2014.