الرجاء الانتظار...

بيترهانسل يتصدر رالي دكار والعطية يفوز بالمرحلة الثالثة

folder_openسباق المحركات access_time2018-01-09
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

انتزع الفرنسي ستيفان بيترهانسل حامل اللقب صدارة رالي دكار الاثنين وهو ثالث سائق في ثلاثة أيام يعتلي القمة بينما فاز القطري ناصر العطية بالمرحلة الثالثة في جنوب بيرو.

واحتل بيترهانسل على متن سيارة "بيجو" المركز الثاني في المرحلة التي امتدت لمسافة 296 كيلومترًا من بيسكو إلى مدينة سان خوان دي ماركونا الساحلية.

ويسعى بيترهانسل للفوز برالي دكار للمرة 14 وهو رقم قياسي. ويمر السباق أيضًا في بوليفيا والارجنتين.

ويتصدر السائق الفرنسي الآن الرالي بفارق ثلاث دقائق و11 ثانية عن مواطنه سيريل ديبريه المتصدر السابق.

وقال بيترهانسل :”الأمر كان معقدًا نظرًا لوجود الكثير من الكثبان الرملية مرة أخرى“، وتابع : ”لكن الأمور كانت أسهل هذا الصباح لأن متسابقي الدراجات النارية انطلقوا أولاً“.

وتقدم العطية الذي فاز بالمرحلة الافتتاحية يوم السبت من المركز الخامس في الترتيب العام إلى الثالث بفارق سبع دقائق و43 ثانية عن الصدارة رغم انه خسر نحو ثلاث دقائق بسبب مشكلة في الاطارات.

وقال العطية:”كنا نحتاج إلى دفعة لكنها لم تكن كبيرة لأن الطريق ليس سهلاً واتسم بالخطورة في بعض المناطق“.

وتراجع الفرنسي سيباستيان لوب بطل العالم للراليات تسع مرات على متن "بيجو" أيضًا الى المركز الرابع بعدما أنهى المرحلة متأخرًا بفارق أكثر من ثماني دقائق ونصف خلف العطية.

وكان يومًا سيئًا للسائق الاسباني ناني روما الذي سبق له الفوز في رالي دكار في فئة الدراجات النارية والسيارات إذ تعرّض لحادث بسيارته ميني قرب النهاية وعانى من اصابات في الرأس والرقبة.

وأنهى روما المرحلة بصحبة مساعده اليكس هارو الذي لم يتعرّض لاصابات خطيرة لكنه نقل بطائرة هليكوبتر الى مطار قريب للخضوع لفحوص في ليما.

وفي فئة الدراجات النارية استعاد البريطاني سام سندرلاند حامل اللقب والمقيم في دبي الصدارة بعد أن ضل الاسباني خوان باريدا متسابق هوندا والمتصدر السابق طريقه وتراجع بفارق نحو 28 دقيقة.

وفاز سندرلاند بالمرحلة وهو الانتصار الثاني له مع فريق كيه.تي.ام في ثلاثة أيام ليتصدر الرالي بفارق اربع دقائق و38 ثانية عن الارجنتيني كيفن بينافيديس سائق هوندا.

وستنطلق المرحلة الرابعة يوم الثلاثاء وتنتهي في سان خوان دي ماركونا بعد مرحلة خاصة طولها 330 كيلومترا تتضمن واحد من أطول المسارات الرملية في تاريخ الرالي.