الرجاء الانتظار...

الصحف المصرية: تبعات إسقاط الطائرة الحربية الصهيونية والسيسي يجري مباحثات مع تيلرسون

folder_openصحافة عربية وعالمية access_timeمن 6 أيام placeمصر
starأضف إلى المفضلة

تناولت الصحف المصرية الصادرة اليوم عددا من الموضوعات المهمة، وعلى رأسها التحذيرات السورية الصهيونية المتبادلة التي تنذر بنشوب حرب في المنطقة، أيضا مباحثات الرئيس السيسي مع تيلرسون حول إحياء عملية السلام.

"الأخبار": تحذيرات سورية إسرائيلية متبادلة من خطورة نشوب حرب بالمنطقة

صحيفة "الأخبار" أشارت في افتتاحيتها، إلى تحذيرات سورية إسرائيلية متبادلة من خطورة نشوب حرب بالمنطقة، حيث وجهت سوريا أمس تحذيرا شديد اللهجة ضد كل معتد محتمل وذلك بعد يومين من إسقاط الدفاعات السورية طائرة حربية صهيونية من طراز "أف16"، ما أثار مخاوف بتفاقم الصراع في المنطقة. وشدد نائب وزير الخارجية السوري "فيصل المقداد" أن "كل من تسول له نفسه الاعتداء على سوريا سيكون مصيره كمصير الطائرة الإسرائيلية"، مؤكدا تصميم بلاده على قهر أعدائها. وقال المقداد، في كلمة بحفل أقامته السفارة الإيرانية بدمشق، أن "الإنجاز الذي حققه الجيش السوري، بإسقاط الطائرة الإسرائيلية، هو مؤشر على عودة سوريا وإصرارها على قهر أعدائها". وأشاد المقداد "بوقوف إيران إلى جانب سوريا في صد العدوان الإرهابي والخارجي الذي تتعرض له، مؤكدا أن الأخوة الإيرانية السورية أبدية متجذرة في ثقافة وحضارة الشعبين".
وكانت تحقيقات سلاح الجو الإسرائيلي توصلت إلى أن المقاتلة التي تحطمت حلّقت بشكل منخفض وأن الدفاعات الجوية السورية أطلقت أكثر من 20 صاروخا على الطائرات المغيرة، وهو عدد وُصف بالكبير بشكل غير اعتيادي. وقال القائد الثاني في سلاح الجو الإسرائيلي الجنرال "تومر بار" إن الطائرات الإسرائيلية واجهت قصفا ضخما من الصواريخ السورية المضادة للطائرات، والتي تشتمل على "أربعة أنواع على الأقل من أنظمة الدفاع الجوي الروسية".
وحذر الجيش الإسرائيلي من تطور الأوضاع إلى "حرب حقيقية في أي لحظة"، مشددا على أن تل أبيب "لن تسمح لإيران بأن تقيم قاعدة أمامية في سوريا". وكررت القناة العاشرة الإسرائيلية أن تل أبيب بعثت، خلال الأيام الأخيرة، برسائل شديدة اللهجة لطهران عبر عدة دول أوروبية بشأن نشاطاتها في سوريا ولبنان، وعل الأخص إقامة مصانع للأسلحة والصواريخ في لبنان وقواعد عسكرية تابعة لها في سوريا.
في الوقت نفسه، اعتبر نائب رئيس وزراء إسرائيل للشؤون الدبلوماسية "مايكل أورين" أن أمريكا لم تعد لاعبا رئيسيا في الشرق الأوسط، بل إنها لا تملك تقريبا أي نفوذ في سوريا، وأن روسيا هي القادرة على وقف المواجهة الأخيرة بين إسرائيل وسوريا".

 

"الأهرام": مباحثات الرئيس السيسي مع تيلرسون حول إحياء عملية السلام

من جهتها أشارت صحيفة "الأهرام" في افتتاحيتها الى مباحثات الرئيس السيسي مع تيلرسون حول إحياء عملية السلام، حيث أكد الرئيس المصري على موقف بلاده الثابت بشأن التوصل إلى حل عادل وشامل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني وإقامة دولته المستقلة على أساس حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، مبينا أنه على الولايات المتحدة باعتبارها الراعي الرئيس لعملية السلام في الشرق الأوسط إعادة إحياء ودفع عملية المفاوضات من جديد وفق مقررات الشرعية الدولية.

جاءت تصريحات السيسي خلال استقباله ريكس تيلرسون، وزير الخارجية الأمريكية، أمس بقصر الاتحادية، بحضور سامح شكري، وزير الخارجية وعباس كامل، القائم بأعمال رئيس المخابرات العامة.

 

"الجمهورية ": حكم قضائي بإعدام قاتل القس سمعان شحاته

بدورها، أشارت صحيفة "الجمهورية" الى الحكم القضائي بإعدام قاتل القس سمعان شحاته بالمرج، حيث قضت محكمة جنايات القاهرة أمس باجماع الآراء بمعاقبة احمد السنباطي حضوريا بالاعدام شنقا لادانته بقتل القس سمعان شحاتة عمدا في منطقة المرج أكتوبر الماضي.
وقالت المحكمة انه لما كان القانون الوضعي والطبيعي والشرائع السماوية قد حرمت جريمة القتل وقد عابت عليها بالقتل وحق على المتهم القول بأقصى العقاب ليكون عبرة لمن تسول له نفسه اقتراف هذا الجرم ثم اصدرت حكمها المتقدم.
كانت المحكمة قد أصدرت قرارا في ثاني جلسات المحاكمة باحالة أوراق المتهم إلى المفتي لأخذ الرأي الشرعي في اعدامه وحددت جلسة الأمس للنطق بالحكم.
وأحالت النيابة المتهم احمد سعيد السنباطي إلى محكمة الجنايات لقيامه في 12 أكتوبر الماضي بقتل القس سمعان شحاتة عمدا مع سبق الاصرار والترصد بمنطقة المرج بأنه بيت النية وعقد العزم على قتله وأعد لذلك سلاحا أبيض وتربص له بمكان مروره وعندما شاهده سدد له عدة طعنات وضربات بانحاء متفرقة من جسده فلفظ انفاسه الأخيرة.

 

"المصري اليوم": البيان السادس للقوات المسلحة "سيناء 2018"

صحيفة "المصري اليوم" سلطت الضوء نحو البيان السادس للقوات المسلحة حول "سيناء 2018" الذي صدر فجر الثلاثاء

حيث أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة، صباح الثلاثاء، بيانها السادس بشأن العملية سيناء 2018، والذى يتضمن عدة نتائج إيجابية في مختلف الاتجاهات.. وأسفرت العمليات عن تدمير القوات الجوية 7 سيارات خلال محاولة العناصر الإرهابية استخدامها للهروب، أثناء عمليات التمشيط للقوات، والقضاء على خلية إرهابية مكونة من 10 تكفيرين أثناء الاختباء بأحد المنازل وبعد الاشتباك مع القوات.

"الشروق": القوات المسلحة ستستخدم كافة الحقوق في حماية الأمن القومي
صحيفة "الشروق" أشارت إلى رد المتحدث العسكري على تصريحات "جنينة": القوات المسلحة ستستخدم كافة الحقوق في حماية الأمن القومي.
وقال المتحدث العسكري العقيد أركان حرب تامر الرفاعي إنه في ضوء ما صرح به المدعو هشام جنينة حول احتفاظ الفريق مستدعى سامي عنان بوثائق وأدلة يدعي احتواءها على ما يدين الدولة وقيادتها، وتهديده بنشرها حال اتخاذ أي إجراءات قانونية قبل المذكور، وهو أمر بجانب ما يشكله من جرائم يستهدف إثارة الشكوك حول الدولة ومؤسساتها، في الوقت الذي تخوض فيه القوات المسلحة معركة الوطن في سيناء لاجتثاث جذور الإرهاب.

وأضاف المتحدث العسكري في بيان له هذا الأمر "تؤكد معه القوات المسلحة أنها ستستخدم كافة الحقوق التي كفلها لها الدستور والقانون في حماية الأمن القومي والمحافظة علي شرفها وعزتها، وإنها ستحيل الأمر إلى جهات التحقيق المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية قبل المذكورين"..

 

"الوطن": نجل "عنان": "جنينة" يدعي بطولة زائفة

في سياق متصل، أشارت صحيفة "الوطن" الى تصريح نجل "عنان" لـ"الوطن": "جنينة" يدعي بطولة زائفة.. وليلزم الجميع حدوده.. حيث قال الدكتور سمير سامي عنان، نجل الفريق سامي عنان، رئيس الأركان الأسبق، إن تصريحات هشام جنينة حول وجود مستندات بحيازة والده تمس الأمن القومي المصري غير صحيحة.

وأضاف عنان في تصريحات خاصة لـ"الوطن"، "حسبي الله ونعم الوكيل فيمن ينقل كلام باطل عن والدي، وحسبي الله ونعم الوكيل فيمن يتاجرون بالفريق، فهذا الكلام غير صحيح ولا أعرف سبب إطلاقه في هذا التوقيت".

وتابع "لا أعرف نوايا مطلق التصريح"، مؤكدا "أهداف غير نبيلة وراء التصريح ولا تحتاج إلى ذكاء لمعرفة النوايا فمن يتحدث بهذا الشكل عن الفريق سامي عنان والقوات المسلحة والقيادات السابقة والحالية للبلد أكيد مش محتاج تفكير".