الرجاء الانتظار...

ترامب يكذّب ماكرون..والبيت الأبيض: نية لسحب القوات من سوريا بأسرع ما يمكن

ردّت واشنطن على تصريح للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أعلن فيه أنه أقنع نظيره الأميركي دونالد ترامب بضرورة البقاء في سوريا، وفي هذا الصدد، أكد بيان للبيت الأبيض أن ترامب ينوي سحب قوات بلاده من سوريا في أسرع ما يمكن.

وجاء في البيان الذي تلته المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز "إن المهمة الأميركية لم تتغير، والرئيس كان واضحًا في أنه يريد عودة القوات للوطن في أسرع ما يمكن".

وادعت ساندرز "أن بلادها مصممة على سحق تنظيم "داعش" بشكل كامل وتوفير الظروف التي تمنع عودته"، مضيفةً "نتوقع اضطلاع حلفائنا وشركائنا الإقليميين بمسؤولية أكبر عسكريا وماليا لتأمين المنطقة".

وكان الرئيس الفرنسي ماكرون أعلن قبل ساعات من صدور بيان البيت الأبيض، أنه أقنع الرئيس الأميركي بضرورة البقاء في سوريا، وقال في حوار مع صحفيي قناة "بي إف أم" وموقع "ميديا بارت":"الرئيس الأميركي أعلن منذ عشرة أيام أنه يريد الانسحاب من سوريا، ونحن أقنعناه بالبقاء، وأقنعاه أيضا على أن تقتصر الضربات في سوريا على المواقع الكيميائية فقط".

وسبق أن أعلن ترامب في ولاية أوهايو آواخر آذار/ مارس الماضي، أن بلاده ستنسحب قريبا من سوريا "وتترك الآخرين يهتمون بالأمر"، ما أثار استغراب وزارة الخارجية الأميركية التي أعلنت على الفور أن لا معلومات لديها بشأن خطط سحب القوات الأميركية من سوريا.