الرجاء الانتظار...

 

ليبرمان يلتقي مسؤولين في إدارة ترامب

folder_openأخبار العدو access_time2018-04-27
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

عقد وزير الحرب الصهيوني أفيغدور ليبرمان مساء أمس سلسلة لقاءات مع مسؤولين في الإدارة الأميركية وناقش معهم من بين جملة أمور الوضع في إيران وسوريا.

وبحسب صحيفة "هآرتس"، اجتمع ليبرمان في البيت الأبيض مع مستشار الأمن القومي جون بولتون وبعد ذلك إجتمع أيضًا مع جارد كوشنر، صهر ومستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وقد إنضم إلى اللقاء المبعوث الخاص للشرق الأوسط جايسن غرينبلت حيث ناقش معه ليبرمان ما يحصل في سوريا ولبنان وإيران.

وأفادت الصحيفة أن ليبرمان إجتمع أيضًا مع وزير الحرب الأميركي جايمس ماتيس ومع رئيس أركان الجيش الأميركي الجنرال جوزيف دنفورد.

وأوضحت "هآرتس" أن اللقاء ركّز على الوجود الإيراني في سوريا.

ليبرمان قال لماتيس "أعرب عن تقديري الكبير للتعاون والدعم الخاص الذي تقدمونه لـ"إسرائيل".. نحن نقدر كثيرًا قرار الرئيس ترامب بنقل السفارة الأميركية إلى القدس"، وأضاف "التهديد الأكبر على الإستقرار في الشرق الأوسط، وليس هو فقط، هو المحاولة الإيرانية لزعزعة الإستقرار في العراق، في اليمن، في لبنان، في سوريا، وبالطبع طموحات إيران النووية. آمل أن نترجم نتائج
اللقاء اليوم إلى خطوات جوهرية على الأرض"، على حدّ تعبيره.