الرجاء الانتظار...

 

الموسوي: انتصارنا الانتخابي أفقد ابن سلمان منصة للتطبيع مع الكيان الصهيوني

folder_openبيانات حزب الله access_time2018-06-03 placeلبنان
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

أكد عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب نواف الموسوي أن "انتصارنا في سوريا والقضاء على الدولة السعودية في الغوطة الشرقية، والاستمرار في القضاء على جيوب النفوذ السعودي والصهيوني في سوريا، أفقد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان ركيزة هي سوريا، لكي ينشأ عليها النظام الجديد القائم على التطبيع السعودي الصهيوني".

وفي كلمة ألقاها خلال حفل افتتاح معرض للكتاب والرسوم الخاصة بمناسبة ذكرى رحيل الإمام الخميني "رض"، أقامته المستشارية الثقافية الإيرانية بالتعاون مع بلدية صور والثانوية الجعفرية، قال الموسوي " إن انتصارنا بالأمس في الانتخابات النيابية حين حررنا لبنان من طغيان الأكثرية النيابية التي كانت تحكمها منذ عام 2005 إلى العام 2018، أفقدنا بن سلمان آل سعود أيضا لبنان كقاعدة أو منصة يمكن أن تستخدم لتطبيع العلاقة مع العدو الصهيوني، وأكدنا أن لبنان سيبقى قاعدة لدعم الشعب الفلسطيني في انتفاضته".

ولفت النائب الموسوي إلى أن "المعتقلات العربية والأنفاق والشعب الفلسطني يشهدون على التضحيات التي قدمناها والدعم الذي قدمناه من موقع أننا نؤدي واجبنا الشرعي تجاه الشعب الفلسطني"، موضحا ان "حزب الله  بعد الانتخابات النيابية يؤكد للشعب الفلسطيني بقاءه معه، عبر اقتراحات القوانين في المجلس النيابي التي تمكن الشعب الفلسطيني من أن يعيش بكرامة في المخيمات".

وختم النائب الموسوي بالقول "بعد الانتخابات النيابية نؤكد أن القرار اللبناني سيبقى قراراً مستقلاً، والحكومة التي ستتشكل ستكون بطبيعة الحال على صورة نتائج الانتخابات النيابية التي أكدت المسار الذي سلكه لبنان بفعل مشاركة أهلنا وشعبنا القوية والكاملة التي أدت إلى تحرير هذا البلد من الهيمنة التي يعيشها منذ عام 1992".