الرجاء الانتظار...

 

أعلام ’المونديال’ في بيروت تثير جدلاً على مواقع التواصل

folder_openآخر الوسوم access_time2018-06-08 placeلبنان
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

أثار قرار محافظ بيروت زياد شبيب منع رفع أعلام الدول المشاركة في مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2018، في بيروت جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي. وقد اعترض بعض الناشطين عليه معتبرين أنه يحد من الحرية العامة.

وكان محافظ بيروت قد أصدر بلاغا منع فيه "رفع أي علم غير العلم اللبناني لمناسبة قرب حلول مباريات كأس العالم لكرة القدم"، استناداً إلى "قانون صادر عام 1945 ويحظر في مادته الأولى رفع أي علم على الأراضي اللبنانية غير العلم اللبناني".

وتوقف المحافظ شبيب، عند لجوء "عدد كبير من المواطنين إلى رفع إعلام بعض الدول الأجنبية المشاركة في المباريات على واجهات منازلهم وضمن الأملاك العامة وعلى أعمدة الإنارة وسواها"ـ معتبراً أن "هذا العمل، فضلاً عما يثيره من حساسيات بين اللبنانيين المؤيدين لهذا الفريق أو ذاك من تلك الدول، يخالف أحكام القانون" المذكور.

وقال إنه "يعوّل على الحس الوطني السليم للمواطنين اللبنانيين في بيروت، ويطلب منهم عدم رفع أي علم للدول المشاركة في هذه المباريات ضمن محافظة مدينة بيروت باستثناء العلم اللبناني على أن تزال أي أعلام مخالفة مع إحالة المخالفين أمام النيابة العامة لملاحقتهم جزائياً، فضلاً عن تكبيدهم تكاليف الإزالة على نفقتهم".