الرجاء الانتظار...

معركة تحرير الجرود

ذكرى انتصار تموز2006

تظاهرات غاضبة في تونس تنديدًا بمحاولة الانقلاب الإماراتية

folder_openأخبار عالمية access_time2018-06-13 placeتونس
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

شهدت تونس ليلة أمس تظاهرات غاضبة تنديدًا بالتدخل الإماراتي للقيام بمحاولة انقلاب فاشلة في البلاد، وذلك على خلفية ما كشفه موقع "موند أفريك" الفرنسي عن اجتماع سري جمع  وزير الداخلية التونس المُقال لطفي براهم ورئيس المخابرات الإماراتي في جزيرة جربة جنوب شرق تونس نهاية شهر أيار/مايو الماضي، لمناقشة سيناريو مشابه لـ"الانقلاب الطبي" الذي نفذه الرئيس السابق زين العابدين بن علي على الحبيب بورقيبة.

وتعليقًا على الموضوع، كتب الرئيس التونسي السابق منصف المرزوقي على صفحته على موقع "فايسبوك" "سيكتب المؤرخون يوما غضب الله من أمّة العرب غضبا شديدا وقد خيّبت كل آماله فيها، هو الذي لم ينطق بلغة بشرية غير لغتها، فقرّر أن يبلوها بثلاث: الاستعمار والاستبداد وحكّام الامارات، لا كنا جديرين بالوجود إن لم نتغلب على آفات قوامها الفساد والعنف والغطرسة التي سدّت علينا ولا تزال الطريق نحو كل عيش كريم".

وكان رئيس تحرير موقع "موند أفريك" نيكولا بو كشف في مقال بعنوان "التحالف الفاشل للإماراتيين مع لطفي براهم" عن الاجتماع الليلي الأخير في جزيرة جربة، الذي جمع بين بين الوزير المُقال ورئيس المخابرات الإماراتية بعد عودته من باريس، حيث عُقد اجتماع تمهيدي في قمة ليبيا التي نظمها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في 29 أيار/مايو.

وكان محللون تونسيين قد أكدوا في وقت سابق أن إقالة رئيس الحكومة لبراهم جنّبت البلاد من سيناريو كارثي أعدته السعودية والإمارات للانقلاب على مسار الانتقال الديمقراطي في تونس، ويعتمد ذات السيناريو الذي اعتمده الرئيس السابق زين العابدين بن علي للانقلاب على الحبيب بورقيبة.