الرجاء الانتظار...

هاميلتون الأسرع واريكسون يتعرض لحادث كبير في فرنسا

folder_openسباق المحركات access_time2018-06-23
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

تصدر لويس هاميلتون سائق مرسيدس بطل سباقات فورمولا 1 للسيارات التجارب الحرة الأولى لأول سباق يقام في فرنسا منذ عشر سنوات الجمعة، وتوقفت التجارب بعد حادث ضخم للسويدي ماركوس إريكسون.
واشتكى هاميلتون، الذي يتأخر بنقطة واحدة عن سيباستيان فيتل سائق فيراري بعد سبعة سباقات، عبر الراديو من التحكم في السيارة لكنه نجح رغم ذلك في تسجيل أفضل زمن وبلغ دقيقة واحدة و32.231 ثانية.
واحتل زميله الفنلندي فالتيري بوتاس، الذي كان يستخدم هو الآخر محركًا جديدًا، المركز الثاني في دقيقة واحدة و32.371 ثانية في أول عودة لسباق فرنسا إلى جدول فورمولا 1 منذ 2008.
وتم رفع العلم الأحمر لإيقاف التجارب التي تستمر 90 دقيقة قبل دقيقة واحدة على نهايتها عندما فقد إريكسون سائق ساوبر السيطرة على سيارته ودارت حول نفسها قبل أن تصطدم بقوة بالحواجز ثم تشتعل فيها النيران.
وبقي السائق السويدي في السيارة مع تصاعد ألسنة اللهب قبل أن يصل المشرفون بمطفأة حريق وتم إخراجه من أسفل نظام (هالو) لحماية الرأس.
وأظهرت لقطات فيديو لاحقًا السيارة وهو يحترق جزئها الخلفي.
وجاء الاسترالي دانييل ريتشياردو، الفائز بسباقين هذا الموسم، المركز الثالث مع رد بول في دقيقة واحدة و32.527 ثانية.
واحتل الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري المركز الرابع وجاء فيتل خامسًا.
وكان رومان جروجان سائق هاس أفضل السائقين الفرنسيين واحتل المركز السادس متقدمًا على الهولندي ماكس فرستابن البالغ من العمر 20 عامًا.
وجاء الفرنسي بيير جاسلي في المركز الثامن مع تورو روسو الذي يستخدم محركات هوندا.
وكانت هناك المزيد من المعاناة لفريقي وليامز ومكلارين، وهما اثنان من أنجح فرق فورمولا 1، واحتل سائقو الفريقين أربعة من المراكز الخمسة الأخيرة.
وفاز الاسباني فرناندو ألونسو بطل العالم مرتين بسباق لومان 24 ساعة مع تويوتا في بداية الأسبوع لكنه عاد لأرض الواقع بحصوله على المركز 16 بينما جاء زمييله في مكلارين ستوفل فاندورنه في المركز 19.
وسيكون سباق يوم الأحد أول سباقات فورمولا 1 على حلبة بول ريكار في لوكاستيليه منذ 1990.