الرجاء الانتظار...

#هزه_أرضية في لبنان تبعتها حماقة سعودية هزّت ’تويتر’

folder_openآخر الوسوم access_time2018-07-05
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

الهزة الأرضية التي شعر بها سكان لبنان وفلسطين وسوريا، وكان مركزها بحيرة طبريا في فلسطين، كانت سبباً في إظهار أحد "إعلاميي" السعودية لنباغته.

"الإعلامي" السعودي والرئيس الإقليمي لـ"المركز البريطاني لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط"، و"الخبير" في الشؤون السياسية الإستراتجية وشؤون إيران و الخليج - كل هذه الألقاب والتوصيفات يسجّلها الرجل على حسابه على تويتر - أمجد طه، تفتّق بعد حدوث الهزة مساء الأربعاء 4 تموز، بمنشور على صفحته على "تويتر" أظهر كثيراً من الحقد لكن بـ"غباء" فائق.

فكتب: "عاجل #هزه_ارضيه تضرب الضاحية الجنوبية بـ #بيروت حيث يتواجد عدد كبير من ارهابيي حزب الله... ومناطق آخرى في #لبنان . #امجد_طه".

الرجل الذي يظهر من خلال البحث أنه ضيف معتاد على كبرى الوكالات الاخبارية مثل "CNN"، أظهر حماقة لم يتمكن متابعوه على الصفحة من تجاوزها، فكانت الردود كالتالي:

 

وكان هاشتاغ #هزة_أرضية قد تصدر الوسوم الأكثر تداولاً عبر تويتر في لبنان: