الرجاء الانتظار...

هاميلتون يتوج بجائزة ألمانيا الكبرى

folder_openسباق المحركات access_time2018-07-23
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

أحرز بطل العالم البريطاني لويس هاميلتون (مرسيدس) المركز الأول في سباق جائزة ألمانيا الكبرى، المرحلة الـ11 من بطولة العالم للفورمولا وان، التي أقيمت الأحد على حلبة هوكنهايم.
وتقدم هاميلتون على زميله في الفريق الفنلندي فالتيري بوتاس، ومواطن الأخير سائق فيراري كيمي رايكونن.
وحقق البريطاني انتصاره الـ 66 في مسيرته واستعاد صدارة ترتيب السائقين بفارق 17 نقطة من منافسه المباشر على اللقب الألماني سيباستيان فيتل (فيراري)، الذي اضطر للانسحاب في اللفة 52 بسبب خروجه عن المسار إثر هطول أمطار غزيرة.
وفي التفاصيل، انطلق هاميلتون من المركز 14 ليفوز ”بمعجزة“ بسباق جائزة المانيا الكبرى مع مرسيدس ويستعيد صدارة بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات من سيباستيان فيتل سائق فيراري الذي تعرّض لحادث وخرج من السباق.
النتائج والترتيب عقب جائزة ألمانيا الكبرى في فورمولا 1
وكان فيتل، الذي يتأخر الآن بفارق 17 نقطة عن السائق البريطاني بعدما كان في الصدارة بفارق ثماني نقاط، في الصدارة من مركز أول المنطلقين إلى أن تسببت الأمطار في فوضى في اللفات الأخيرة حيث فقد السائق الالماني السيطرة على السيارة ليصطدم بالحواجز أمام جماهير بلاده.
وأنهى هاميلتون، حامل اللقب والذي عادل الرقم القياسي بالفوز بسباق المانيا للمرة الرابعة، السباق متقدمًا على زميله الفنلندي فالتيري بوتاس وكيمي رايكونن سائق فيراري.
وقال هاميلتون الذي استدعاه مراقبو السباق عقب نهايته بسبب انتهاك لقواعد منطقة الصيانة قبل أن يتم توبيخه فقط ليحتفظ بفوزه ”لم أخض سباقًا مثل هذا. بعد سنوات من السباقات لا تعلم متى ستحظى بسباق أفضل من أفضل سباقاتك على الإطلاق. لكن سباق اليوم كان من بينهم“.
وهذا هو الفوز 66 في مسيرة هاميلتون في فورمولا 1 ورقم 80 لمرسيدس. وبعد دقائق من نهاية السباق هطلت الأمطار بغزارة وسط رعد وبرق كان يمكن أن يتسبب في إيقاف أي سباق.
وقال بيت بونينجتون مهندس سباقات هاميلتون لسائقه عبر دائرة الاتصال بعدما تحوّلت البداية السيئة إلى أحد أفضل انتفاضات السائق البريطاني في مسيرته الهائلة ”المعجزات تحدث يا صديقي“.
وبدا هاميلتون الذي ألقى بنفسه إلى أحضان أعضاء فريق مرسيدس بالإضافة إلى عناقه الحار من ديتر تسيتشه رئيس مرسيدس-بنز مذهولاً مثل الجميع.