الرجاء الانتظار...

 

بوتين وميركل يبحثان التسوية السورية والنووي الإيراني والوضع في أوكرانيا

folder_openأخبار عالمية access_time2018-08-19 placeالمانيا
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

في غضون ثلاث ساعات متواصلة، بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الملف السوري بشكل مفصل، بالإضافة للصيغة الشاملة للتسوية السياسية في البلاد.

وبحسب ما أفاد المتحدث الرسمي باسم الرئيس الروسي ديمتري بيسكوف في حديث صحفي اليوم الأحد، فقد دعا بوتين العواصم الأوروبية للمساهمة في عودة اللاجئين إلى سوريا، وأشار بوتين إلى أن  ديناميكية عملية عودة اللاجئين تتطور تدريجيا، داعيًا العواصم الأوروبية لتقديم مساهماتهم في التقدم بهذه العملية".

وأكد يسكوف أن الاجتماع المزمع عقده بمشاركة الدول الأربع تركيا، فرنسا، ألمانيا وروسيا بشأن سوريا، قد تم طرحه خلال محادثات بوتين وميركل، لافتا إلى أنه تم الاتفاق على مناقشة هذه المسألة على مستوى الخبراء.

كما أشار بيسكوف إلى أن بوتين وميركل بحثا العلاقات الثنائية فضلا عن التبادل التجاري بين البلدين، وتابع بيسكوف "ناقش الزعيمان العلاقات الثنائية بشكل مفصل، وأعربا عن ارتياحهما للدينامية المتزايدة لحجم التجارة المتبادلة، مشيران إلى النمو الجيد الذي تم تسجيله العام الماضي بنسبة 23 بالمئة، والذي من المتوقع ان يحافظ على نفس المستوى هذا العام".

كذلك ناقش الزعيمان، بحسب بيسكوف، خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وكان الرئيس فلاديمير بوتين قد وصل إلى برلين لإجراء مباحثات مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، وكان في أجندة اللقاء بحث موضوع التسوية في سوريا، وحل الأزمة الأوكرانية، والبحث في المشروعات التجارية والاقتصادية المشتركة.