الرجاء الانتظار...

’ناشونال إنترست’: على واشنطن التعايش مع الوجود الإيراني في سوريا

folder_openترجمات ودراسات access_time2018-08-30
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

تناول الكاتب محمد أيوب في مقالة نشرها موقع "ناشونال إنترست" لقاء مستشار الأمن القومي الاميركي جون بولتون مع نظيره الروسي نيكولاي باتروشيف، ومناقشتهما موضوع "انسحاب إيران" من سوريا، وذلك خلال اجتماع بين الجانبين في جنيف الاسبوع الفائت.

ولفت الكاتب الى ان "مطالبة ترامب بانسحاب القوات الايرانية من سوريا ليس بالامر الجديد"، لافتا الى ان "الانسحاب الاميركي الاحادي من الاتفاق النووي مع ايران وكذلك اعادة فرض العقوبات القاسية عليها لم يكن له التأثير الذي كان يراد".

وتابع الكاتب "لم يسارع النظام في إيران لتوسل واشنطن لعقد اتفاق جديد، على الرغم من تأثير فرض العقوبات على الاقتصاد الإيراني، بل على العكس فقد قامت القيادة في إيران باستبعاد خيار عقد اتفاق جديد بالمطلق".

الكاتب أضاف أن "مطالبة ترامب ايران بالتخلي عن طموحاتها الاقليمية في الشرق الاوسط لم تلق آذان صاغية"، مشيرًا إلى أن "التصور بأن ايران ستنهي او حتى تقلص وجودها في سوريا ما هو الا امر من الخيال، إذ وقعت مع سوريا على اتفاق جديد في مجال التعاون العسكري بين وزيري دفاع البلدين يوم الاثنين الماضي".

وعليه رأى الكاتب ان "المساعي الاميركية الهادفة الى اقناع روسيا بحثّ إيران على الانسحاب من سوريا تبدو بلا جدوى"، مضيفا ان "روسيا ليست في موقف اجبار ايران على الانسحاب من سوريا او حتى على تقليص وجودها العسكري و السياسي هناك".

وخلص الكاتب الى ان "على واشنطن ان تتعايش مع الوجود الايراني في سوريا وان تأخذ هذا العنصر في الحسبان في استراتيجيتها المستقبلية تجاه هذا البلد".