الرجاء الانتظار...

الرئيس عون تابع الشؤون المالية وعرض مسار تشكيل الحكومة

folder_openأخبار لبنانية access_time2018-09-07 placeلبنان
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

أولى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اهتماما بالأوضاع المالية والاقتصادية في البلاد، وترأس لهذه الغاية قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا اجتماعًا حضره وزير المال في حكومة تصريف الأعمال علي حسن خليل ورئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان.

وأكد الرئيس عون إعطاءه الوضع الاقتصادي الاولوية ضمن اهتماماته، فيما شدد خليل على سلامة الوضع المالي والنقدي برغم صعوبة الأوضاع الاقتصادية.

وأكد خليل أن كل المعطيات تشير الى سلامة الوضع النقدي والمالي، مضيفاً "لا نريد أن يفهم حديثنا عن عجز الموازنة وأزمة الاقتصاد، وكأن هناك أزمة مباشرة ترتبط بالليرة وسعر صرفها".

وتابع "نستطيع أن نقول إنه بإمكاناتنا المتوافرة، وإمكانات المصرف المركزي وطريقة الإدارة، فإن الأمور على هذا الصعيد مستقرة، ونحن لا نتعرض لضغط استثنائي، والمهم أن نتمكن في أسرع وقت ممكن من تأليف حكومة تضع على الطاولة كل هذه المسائل، ونبدأ بخطط جدية للخروج من الأزمات التي نعانيها".

بدوره اعتبر كنعان أن "التهويل بالانهيار الاقتصادي في غير محله"، مشددًا على ضرورة مواصلة الاصلاحات التي بدأها لبنان منذ إقرار موازنة عام 2018.

والتقى عون وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال غطاس الخوري وأجرى معه جولة أفق في الاوضاع العامة ومسار تشكيل الحكومة العتيدة.

كما التقى رئيس الجمهورية وفدًا من نقابة مستوردي الادوية وأصحاب المستودعات في لبنان برئاسة النقيب أرمان فارس، الذي شكر له استقباله الوفد، شارحا له أهداف النقابة، وأبرزها تأمين الادوية بالجودة المضمونة والأسعار المنتظمة والمنضبطة.

وعرض أعضاء الوفد لعون الواقع الراهن لعمل النقابة وللصعوبات التي تواجهها خصوصا مع القطاع العام، واضعين أنفسهم بتصرفه من أجل مواصلة عملهم في خدمة المرضى الذين هم بأمس الحاجة الى الدواء، لا سيما الذين يعانون أمراضا مستعصية.

وردّ الرئيس عون مرحبا بالوفد ومؤكدًا أنه يولي كل ما يهم سلامة اللبنانيين وصحتهم عناية خاصة، لافتا الى أن "مسيرة الاصلاح انطلقت وستستمر لتطال كل القطاعات، ومن بينها ما يتعلق بالدواء والاستشفاء، لأنه يشكل أولوية".

وأشار الى أنه يقدر جهود النقابة وما تقوم به وهو سيولي هذا القطاع الاهتمام اللازم بغية تحسين العلاقة بينه وبين القطاع العام.

واستقبل الرئيس عون رئيس الهيئة العليا للتأديب القاضي مروان عبود الذي اطلع رئيس الجمهورية على أوضاع الهيئة وسير العمل فيها.

كذلك، بحث عون في أوضاع هيئة التفتيش المركزي وما حققته من إنجازات مع رئيسها القاضي جورج عطية.