الرجاء الانتظار...

عقوبات أميركية على أفراد ومؤسسات لعلاقتهم التجارية بالحكومة السورية

فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على أربعة أفراد وخمس مؤسسات لعلاقتهم بتبادلات تجارية مع الحكومة السورية.

وقالت الوزارة في بيان لها، إن هذه الأفراد والمؤسسات "شاركت في تسهيل معاملات مصرفية وشحن وقود وأسلحة للنظام السوري، في الوقت الذي يهدد فيه النظام السوري بشن هجوم حتمي على إدلب، الأمر الذي يؤكد تعامل النظام مع مجموعات إرهابية"، على حدّ زعمها.

وأضافت أن "الولايات المتحدة ستستمر في استهداف أولئك المسهلين للتبادلات التجارية مع النظام".

في المقابل، قال وزير الاقتصاد السوري سامر خليل إن روسيا وسوريا تعملان على تطوير التعاون الاقتصادي بينهما، ووضع خيارات متعددة لتجاوز العقوبات الغربية ضد سوريا.

وأكد خليل في حديث صحافي على هامش منتدى الأعمال الروسي السوري بدمشق، أن الجانبين سيناقشان الفرص المتاحة للاستثمار في سوريا، مشيرا إلى أهمية دخول الشركات الروسية إلى البلاد.

وتابع أن سوريا لديها خيارات متعددة لتجاوز العقوبات الغربية ضدّ سوريا، منها المقايضة والتقاص والتبادل بالعملات المحلية.