الرجاء الانتظار...

مناورات روسيّة في البحر المتوسط

folder_openأخبار عالمية access_time2018-09-08 placeروسيا
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

نفذت وحدات قوات العمليات الخاصة التابعة للقوات المسلحة الروسية مهام نقل القوات والمعدات وتجربة فعاليات هادفة لمكافحة الأعمال التخريبية في مناطق تواجد السفن الحربية الروسية.

وتمت في إحدى مراحل المناورات التي أجرتها وحدات قوات العمليات الخاصة بالتعاون مع المشاة البحرية والسفن الحربية وقوات الطيران البحري الروسي، تجربة إعداد منطقة إنزال لقوات الإنزال البحري ومكافحة القرصنة في البحر وتحرير الرهائن.

كما نفذت الوحدات أثناء المناورات الجارية الفعاليات الهادفة لحماية الوحدات القتالية ومنشآت السواحل ضدّ أعمال جماعات الاستكشاف التخريجية، وحماية مدخل إلى ميناء بحري ضدّ وضع الألغام من قبل المخربين تحت الماء.

هذا ونفذت الوحدات المشاركة في المناورات التمارين الخاصة بأعمال طاقم القوارب أثناء قيامها بالمهام العسكرية ليلا ونهارا وفي الظروف الجوية المختلفة.

وتجري في البحر المتوسط من الـ1 إلى الـ8 من شهر أيلول/سبتمبر الجاري، أول مناورات مشتركة لمجموعة الأسطول الروسي والقوات العسكرية الفضائية الروسية في تاريخ روسيا الحديثة.

وتشارك في المناورات 26 سفينة تابعة للأسطول الروسي، بما في ذلك غواصتان، بالإضافة إلى طائرات "تو-160" و"تو-142" و"إيل-38" و"سو-33" و"سو-30 أس أم". والسفينة الرائدة للسفن المشاركة في المناورات هي الطراد الصاروخي "مارشال أوستينوف" التابع للأسطول الشمالي الروسي".

وتجري في المناورات تجربة مهام مكافحة نشاط الغواصات، ومهام الدفاع الجوي وحماية البنية التحتية البحرية، ومكافحة القرصنة، ومساعدة السفن المنكوبة في البحر، بالإضافة إلى تجربة إطلاق نيران الصواريخ والمدفعية.