الرجاء الانتظار...

 

كيف ردّت ’نيويورك تايمز’ على ترامب؟

ردّت صحيفة "نيوروك تايمز" الأمريكية أمس على دعوة وجّهها الرئيس دونالد ترامب لوزير العدل بالتحقيق في مقال غير مُوقّع نشرته يتحدّث عن وجود جبهة مقاومة ضد ترامب داخل إدارته.

وبيّنت الصحيفة، في تغريدة عبر حسابها على موقع "تويتر": "نحن على ثقة بأن وزارة العدل تُدرك أن المادة الإضافية الأولى من الدستور الأمريكي توفّر الحماية لجميع المواطنين الأمريكيين، وإننا نثق بأن الوزارة لن تستخدم قوة الحكومة لأغراض سيئة".

وأضافت الصحيفة إن "تهديدات ترامب تُظهر مدى أهمية وجوب إخفاء هوية كاتب المقالة"، وتابعت: "تصريحات ترامب تجلب إلى الأذهان مرة أخرى مدى أهمية الإعلام الحر والمستقلّ في النظام الديمقراطي الأمريكي".

وفي وقت سابق أمس، دعا ترامب وزير العدل الأمريكي جيف سيشنز إلى التحقيق بالمقال، معتبرًا أن الأخير "مسألة أمن قومي".

وفي مقال "أنا جزء من المقاومة داخل إدارة ترامب"، أشار الكاتب المجهول إلى أنّ الكثير من كبار المسؤولين بإدارة ترامب أعربوا عن انزعاجهم الشديد من سلوك الرئيس "غير المنضبط" و"غير الأخلاقي"، وأنهم يعملون بجدٍّ لإحباط ما يفعله الرئيس.

كما تحدّث المسؤول عن محاولات داخل الإدارة الأمريكية لاتخاذ خطوات لإزاحة ترامب عن الرئاسة، إلا أن أحدًا لم يكن يريد تعجيل حدوث أزمة دستورية في البلاد.