الرجاء الانتظار...

قيادي في الجهاد الاسلامي: مخيم العودة الجديد رسالة للاحتلال

folder_openأخبار عالمية access_time2018-09-10 placeفلسطين المحتلة
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

غزة- العهد
قال أحمد المدلل القيادي في حركة الجهاد الاسلامي إن "إقامة مخيم عودة جديد شمال قطاع غزة يعد رسالة واضحة لكيان الاحتلال بأن الشعب الفلسطيني من حقه إقامة المخيمات على طول الحدود مع اراضيه المحتلة عام ثمانية وأربعين وأن المقاومة مشروعة فوق كل شبر من فلسطين".

وذكر المدلل في تصريح لمراسل "العهد" الاخباري ان "المخيم الجديد دليل على ان الأرض بطولها وعرضها للشعب الفلسطيني ولا مكان للاحتلال الصهيوني على ارض فلسطين".
وأكد المدلل استمرار مسيرات العودة على طول الحدود بكل أدواتها وابداعاتها الشعبية حتى تحقيق اهدافها وتحقيق حلم العودة وكسر الحصار عن القطاع.
وذكر المدلل ان "جهود التهدئة متوقفة حتى اللحظة ولا يوجد معلومات حول دعوة الفصائل الفلسطينية من قبل الاخوة المصريين رعاة ملف التهدئة والمصالحة".
وأضاف "نأمل من الإخوة المصريين أن يعملوا على دعوتنا مجدداً لتثبيت وقف اطلاق النار عام 2014 وتنفيذ الشطر الاخر منه فتح المعابر واعادة الاعمار وزيادة مساحة الصيد حتى يتمكن المزارعون من ممارسة أعمالهم هناك".
وبخصوص تهديدات الاحتلال بين الحين والاخر بشن حرب غير مباشرة على قطاع غزة، بيّن المدلل ان "الاحتلال يعلم جيدا أن جرّ المنطقة لحرب عسكرية مع المقاومة الفلسطينية لن تكون نزهة للجنود بل ستكون مقبرة لهم".
وأكد أن المقاومة الفلسطينية جاهزة للرد على أي عدوان على القطاع واستطاعت أن تثبت قاعدة الهدم بالهدم والقصف بالقصف.
وكان آلاف الفلسطينيين وصلوا الى مخيم العودة الجديد ورشقوا جنود الاحتلال بالحجارة قبل أن يبدأ جنود الاحتلال باطلاق النار ليصيبوا خمسة عشر فلسطنيياً بجراح.‎