الرجاء الانتظار...

بوتين للجيش الروسي: للاستعداد دفاعًا عن بلدنا ودعمًا للحلفاء

folder_open أخبار عالمية access_time 2018-09-13 placeروسيا
starأضف إلى المفضلة

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الجيش الروسي يجب أن يكون مستعدًا للدفاع عن سيادة وأمن البلاد، وعند الضرورة دعم الحلفاء.

وقال بوتين خلال مراقبة القوات الروسية أثناء المناورات العسكرية "الشرق - 2018" في ميدان "تسوغول" إن "أتوجه الآن إلى العسكريين الروس، واجبنا تجاه بلادنا ووطننا هو أن نكون مستعدين للدفاع عن سيادة وأمن ومصالح بلادنا الوطنية، وإذا لزم الأمر، دعم الحلفاء".   

وأشار بوتين إلى أن تدريبات "الشرق- 2018"، أظهرت أن الجيش الروسي قادر على التصدي للتهديدات العسكرية الخطيرة، مضيفا ان "روسيا دولة محبة للسلام، ولا يمكن أن يكون لدينا خطط عدوانية".

وبحسب "قناة روسيا اليوم" تضمنت المناورات التي تشارك فيها قوات مسلحة صينية ومنغولية، مرحلتين أساسيتين، شملت الأولى تقدم قوات روسية  1000 طائرة حربية و36 ألف آلية عسكرية مختلفة، إضافة إلى 80 قطعة بحرية، وتدريب على الاستيلاء على مواقع هامة للعدو المفترض وتدمير أهداف حيوية له.

كما ستتضمن التدريبات عبور نهر أونون في ميدان "تسوغول"، واجتياز أكثر من 115 آلية عسكرية العوائق المائية وغيرها، ونقل الوحدات العسكرية الروسية والصينية إلى خط الجبهة المفترضة.

أما المرحلة الثانية، فسيتم فيها تنفيذ 4 خطط تكتيكية للمعارك باستخدام الذخيرة الحيه.

وستستمر مناورات "الشرق-2018" التي انطلقت الثلاثاء الماضي حتى 17 أيلول/سبتمبر الجاري، وهي أكبر مناورات في روسيا منذ قرابة 40 عاما.

وتشارك فيها قوات المناطق العسكرية الروسية الشرقية والوسطى، وقوات أسطول الشمال، وجميع الوحدات العسكرية التابعة لقوات الإنزال الجوي، وطائرات بعيدة المدى، وطائرات شحن عسكرية، ونحو 300 ألف جندي وضابط.