الرجاء الانتظار...

 

مادورو يتهم واشنطن بمحاولة اغتياله

folder_openأخبار عالمية access_timeمن 4 أيام placeفنزويلا
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

جدّد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو اتهامه الولايات المتحدة بالوقوف وراء محاولة اغتياله وسط العاصمة كاراكاس في 5 آب/أغسطس الماضي.

وقال مادورو عبر شاشة التلفزيون الحكومي: "أؤكد للعالم كله أن الأمر بقتلي جاء إلى حكومة بوغوتا من البيت الأبيض، الذي يرغب في قتلي".

ونجا مادورو في 5 آب/أغسطس من هجوم استهدفه بطائرات مسيّرة محملة بالمتفجرات أثناء عرض عسكري في العاصمة كاراكاس.

وأعلن مادورو بعد الحادث، أنه تم القبض على بعض المتورطين في محاولة اغتياله، متهما قوى اليمين الفنزويلية والقوى اليمينية الكولومبية بزعامة الرئيس الكولومبي مانويل سانتوس بالوقوف وراء الهجوم.

وأضاف أن بعض منظمي الاعتداء مقيمون في الولايات المتحدة، وتوعّد جميع المتورطين في محاولة الاغتيال بأشد عقاب.

وتبنت جماعة معارضة تطلق على نفسها اسم "جنود فانيلا" الهجوم، وأكدت عبر وسائل التواصل الاجتماعي أنها خططت لإطلاق طائرتين بلا طيار لكن القناصة أسقطوهما، متوعدة بتكرار محاولة اغتيال مادورو في وقت لاحق.