الرجاء الانتظار...

زعيمة الديموقراطيين تتوعد ترامب بـ’ضوابط’ بعد خسارة حزبه لمجلس النواب 

أشاد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بانتخابات التجديد النصفي للكونغرس، ووصفها بأنها "نجاح هائل"، وذلك على الرغم من خسارة حزبه الجمهوري السيطرة على مجلس النواب.

وكان الحزب الجمهوري قد حافظ على الأغلبية في مجلس الشيوخ، فيما انتزع الديمقراطيون الأغلبية في مجلس النواب بعد انتخابات التجديد النصفي لغرفتي الكونغرس.

وعلى الجانب الآخر، وعدت زعيمة الديموقراطيين بمجلس النواب نانسي بيلوس بفرض "ضوابط جديدة" على إدارة ترامب، مؤكدة في الوقت نفسه أن حزبها لن يشن حربا على الجمهوريين بعدما استعاد السيطرة على مجلس النواب.

وقالت بيلوسي خلال مؤتمر صحافي عقدته بعد انتقال السيطرة في مجلس النواب إلى الديموقراطيين: "الأمر اليوم يتخطى الديموقراطيين والجمهوريين. الأمر يتعلق بترميم الضوابط والمحاسبة التي نص عليها الدستور على إدارة (الرئيس الأميركي دونالد) ترامب"، متعهدة في المقابل بـ"العمل على حلول تجمعنا، لأننا سئمنا جميعا الانقسامات".

وأشارت تقديرات شبكة "إن.بي.سي" الأميركية إلى أن الديمقراطيين سيحصلون على 229 مقعدا في مجلس النواب مقابل 206 للجمهوريين.

كما أشار ت إلى أن الجمهوريين سيحصلون على 50 مقعدا في مجلس الشيوخ مقابل 39 للديمقراطيين، وأن 11 مقعدا لم تحسم بعد.

وستصعب سيطرة الديمقراطيين على مجلس النواب مهمة ترامب في العامين المقبلين من ولايته فيما يخص إقرار بعض التشريعات التي يسعى إليها في مجال الهجرة والرعاية الطبية.

وجرت الانتخابات يوم الثلاثاء على كامل مقاعد مجلس النواب البالغ عددها 435 مقعدا، وعلى 35 مقعدا في مجلس الشيوخ.‎