Al Ahed News

الرئيس الإيراني: نظام التسلط اليوم هو في منحدر السقوط ويقظة الشعوب ستسرع في عملية سقوطه

أكاديميا



حسن حيدر – طهران


أكد الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد أن "الشعوب وبواسطة التعاون والتكاتف إلى جانب بعضها البعض تستطيع أن تقف في وجه مؤامرات القوى الكبرى و الاستكبارية"، وأضاف الرئيس الإيراني قائلاً: "إن نظام التسلط اليوم هو في منحدر السقوط، ويقظة الشعوب، ستسرع في عملية سقوطه وانهياره"، وأشار أحمدي نجاد إلى أن "المواجهة التى تخوضها قوى المقاومة اليوم ضد نظام الهيمنة عمت كافة أرجاء العالم وهي تتسع يوماً بعد يوم"، ولفت إلى "أن نظام التسلط والهيمنة يهاجم أي شعب يسعى للعزة والإستقلال، ولكن هذا لا يمثل نقطة قوة لهم إنما يدل على ضعفهم وزوالهم".


وخلال استقباله المبعوث الخاص للرئيس السوداني مصطفى عثمان إسماعيل، اشاد الرئيس الإيراني "بالعلاقات المهمة بين طهران والخرطوم"، وشدد  على "أهمية تنمية هذه العلاقات و تقويتها لما يصب في مصلحة شعب البلدين"، وذكَّر "بصمود الشعب السوداني في وجه المؤامرات والتفرقة التي توزعها قوي الاستكبار"، وجزم أحمدي نجاد أن "أي مقاومة لها مصاعبها ومشاكلها، ولكن من المؤكد أن حكمة الشعب والحكومة السودانيين، ستقف سداً بوجه جميع المخططات والمؤامرات التي تستهدف هذا البلد".


من جانبه أبلغ مصطفى عثمان إسماعيل الرئيس الايراني تحيات نظيره السوداني عمر البشير، وأشار إلى أن "السودان ينظر بإيجابية كبيرة إلى موضوع الصحوة التي تعم العالم الاسلامي"، وأضاف إسماعيل أن السودان "لديه قناعة أنه إذا أعطي للشعوب حق تقرير مصيرها، فلن يتمكن أحد من التدخل في شؤونها الداخلية".



محمود أحمدي نجاد إيران السودان
إدارة الموقع ليست مسؤولة عن محتوى التعليقات الواردة و لا تعبر عن وجهة نظرها
تعليقات القراء