رياضة

بانوراما 2018 : العهد يهيمن محليًا ولبنان يتأهل لنهائيات أمم آسيا

247 قراءة | 17:07

أحمد شكر

العهد يسيطر محليًا، وتأهل تاريخي للبنان إلى نهائيات أمم آسيا، والهومنتمن يكسر احتكار الرياضي في كرة السلة، والمنتخب يخفق بالتأهل إلى مونديال الصين.
نجح نادي العهد اللبناني بالاحتفاظ بلقب الدوري وزاد على غلته لقبي كأس لبنان والسوبر.
مثل العام 2018 استمرارًا للمنحى التصاعدي لكتيبة باسم مرمر محليًا مع النجاح بالاحتفاظ بلقب الدوري وحصد لقبي الكأس والسوبر في موسم مميز كاد خلاله الأصفر أن يحدث المفاجأة ويحقق الحلم بعدما بلغ المربع الذهبي لكأس الإتحاد الآسيوي قبل أن يخرج على يد حامل اللقب في السنوات الثلاث الأخيرة القوة الجوية العراقي.
وأفلت لقب كأس النخبة من الأصفر الذي أحرزه نادي النجمة الذي كان خصمًا عنيدًا طوال العام للعهد، بعدما احتكر مركز الوصافة ونافس حتى الأمتار الأخيرة، إضافة إلى بلوغ حسن معتوق وزملاؤه الدور الأول لكأس العالم العربي للأندية، بعدما تخطوا في الدور التمهيدي أندية من السعودية وتونس وموريتانيا قبل أن يودع النبيذي على يد الأهلي المصري المتعادل ذهابًا أمام النجمة في الأسكندرية والفائز برباعية أيابًا.
منتخب لبنان إلى نهائيات أمم آسيا
من جهته، نجح المنتخب اللبناني لكرة القدم بحصد بطاقة العبور إلى نهائيات أمم آسيا بعدما تصدر مجموعته السابعة عن جدارة واستحقاق ليبلغ نهائيات الإمارات عبر التصفيات.
ويطمح المدرب مدراك رادولوفيتش ولاعبيه لتحقيق الانجاز في الإمارات الشهر الجاري، بالرغم من ان التحضيرات لم تكن على قدر الآمال.
وشهد العام أكبر صفقة بين ناديي العهد والأنصار وتمثلت بضم العهد لربيع عطايا، مقابل تخليه عن المدافع حسن بيطار والهداف حسن شعيتو موني ولاعب الوسط غازي حنينة للأخضر.
الهومنتمن يكسر احتكار الرياضي
وفي كرة السلة، نجح الهومنتمن المتوّج بلقب بطل العرب عام 2017 بكسر هيمنة الرياضي بيروت المحلية وخطف لقبي الدوري والكأس بعد موسم استثنائي قدمه رجال المدرب جو مجاعص، فيما أفلت لقب السوبر الذي أحرزه الرياضي.
الى ذلك، خيّب بطل آسيا آمال جمهوره وودع الرياضي نسخة العام 2018 من الدور الأول.
بيروت وصيفًا لبطل العرب
بدوره، نجح نادي بيروت الذي يخوض ثاني مواسمه بدوري الأضواء لكرة السلة في استضافة البطولة العربية للأندية وبلوغ النهائي إلا أن خبرة الإتحاد السكندري المصري أطاحت بحلم باتريك سابا ولاعبيه.
منتخب لبنان يهدر فرصة التأهل لمونديال الصين
بدأ المنتخب اللبناني لكرة السلة مشواره العام 2018 سعيًا بقيادة مديره الفني باتريك سابا للعبور إلى نهائيات كأس العالم الصين 2019، إلا أن سقوط المنتخب أمام كوريا والصين أهدر فرصة التأهل وأجلها إلى العام المقبل، حيث يتوجب على رجال الأرز بقيادة المدرب السلوفيني سوبوتيتش تخطي كوريا ونيوزيلندا لضمان العبور إلى نهائيات بيكين.
وفي كرة السلة أيضًا شهد العام 2018 ما يمكن وصفه بإنقلاب داخلي، حيث نجحت المعارضة داخل الإتحاد في تولي سدة المسؤولية عبر العضو الفاعل أكرم الحلبي الذي خلف بيار كاخيا في الرئاسة وعمل حلبي على الاهتمام باللعبة وإنشاء لجان متخصصة.
وقرر الإتحاد إعادة اعتماد نظام لاعبين أجانب على أرض الملعب وثالث يدخل بديلاً في مسعى للحفاظ على دور اللاعب اللبناني.