intifada

الخليج والعالم

السودان: احتجاجات متواصلة في الخرطوم والأمن يعتقل أساتذة جامعيين

07/01/2019

السودان: احتجاجات متواصلة في الخرطوم والأمن يعتقل أساتذة جامعيين

تصدت قوات الأمن السودانية لتظاهرات غاضبة في الخرطوم ومدن أخرى أمس وفرقتها باستخدام العصي، وقنابل الغاز المسيلة للدموع، كما اعتقلت عشرين أستاذا جامعيا عقب وقفة احتجاجية نظمها عشرات من أعضاء هيئة التدريس في جامعة الخرطوم.

التظاهرات التي انطلقت من شارع السيد عبد الرحمن ومنطقة بري وحي الديم وحي السجانة وتفرقت إلى أماكن عديدة، طالبت برحيل الحكومة وتنحي الرئيس عمر البشير.

من جهة ثانية، قال وزير الإعلام السوداني بشارة جمعة في تصريحات عقب لقاء الرئيس عمر البشير بأعضاء اللجنة التنسيقية العليا للحوار الوطني إن اللجنة تطرقت خلال الاجتماع إلى ما وصفها بـ"المؤامرات التي تحاك ضد الوطن"، وأكد أن لا بديل عن الحوار الوطني.

وكان الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي قد دعوا بكثافة إلى تظاهرات الأحد التي أطلق عليها اسم "موكب 6 كانون الثاني/يناير"، وهي التظاهرة الثالثة التي يدعو إليها  تجمع المهنيين السودانيين (تجمع مستقل يضم أطباء ومعلمين ومهندسين) لـ"الزحف نحو القصر الرئاسي" وتسليم مذكرة تطالب البشير بالتنحي، لكن المحتجين لم يتمكنوا من ذلك بسبب مواجهة قوات الأمن لهم.

في غضون ذلك، نظَّمت مجموعة بلغت قرابة  المئة أستاذ في جامعة الخرطوم-إحدى أكبر الجامعات السودانية-وقفة تضامنية مع المتظاهرين من داخل دار أساتذة الجامعة.

واعتقلت السلطات عقب الوقفة عشرين أستاذا.

ويشهد السودان منذ 19 كانون الأول/ديسمبر الماضي احتجاجات في الخرطوم وعدد من ولايات البلاد، ندد المشاركون فيها بالغلاء وتردي الأوضاع الاقتصادية، وطالبوا برحيل الحكومة وتنحي الرئيس عمر البشير.

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم