عين على العدو

"اسرائيل" تكبح عملية لتحسين مركز الفلسطينيين في الامم المتحدة

113 قراءة | 11:32

ذكر موقع "يديعوت احرونوت" ان الفلسطينيين عملوا في الايام الاخيرة على الدفع بعملية سياسية لتحسين مركزهم في الامم المتحدة من "دولة مراقبة" الى "دولة عضو تملك حق التصويت".

وأضاف الموقع ان الانضمام كدولة عضو في الامم المتحدة يحدد وفقا للشروط والإجراءات الواردة في ميثاق الأمم المتحدة، وأنهم "في اسرائيل قدّروا أنه في التركيبة الحالية لمجلس الأمن سيتمكن الفلسطينيون من الفوز بأغلبية الدول التسع من أصل الخمس عشرة دولة في مجلس الامن".

وأضاف الموقع أن سفير "اسرائيل" في الامم المتحدة، داني دانون، بالتعاون مع عدة دول صديقة، بذل مسعى دبلوماسيا لاحباط المبادرة الفلسطينية، ومن ضمن جملة أمور قام بها، تحدث مع بعض أعضاء مجلس الأمن وأكد لهم أن السلطة الفلسطينية لا تفِ بالشرط الجوهري والاول لنيل العضوية الدائمة في الامم المتحدة، على خلفية سياساتها الواضحة في موضوع اجور منفذي العمليات وحملة التحريض العلنية التي تقودها ضد اسرائيل في كتب التعليم وشبكات التواصل الاجتماعي.


وختم موقع "يديعوت احرونوت" بالقول أنه "في أعقاب النشاطات الاسرائيلية فهم الفلسطينيون أن معقولية تمرير الاقتراح تنخفض، وفي النهاية قرروا عدم تقديم الاقتراح".