العالم

نائب وزير الخارجية السوري متفائل بشأن الحوار مع الأكراد

184 قراءة | 19:16

أعلن نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد عن تفاؤله إزاء الحوار مع الجماعات الكردية التي تريد إبرام اتفاق سياسي مع دمشق في إطار جهودها لدرء هجوم تهدد به تركيا.

وقال المقداد إن "التجارب السابقة لم تكن مشجعة ولكن الآن أصبحت الأمور في خواتيمها. وإذا كان بعض الأكراد يدّعي أنه جزء لا يتجزأ من الدولة السورية ومن شعب سوريا فهذه هي الظروف المواتية. لذلك أنا أشعر دائما بالتفاؤل"، وذلك وفقا لوكالة "رويترز".

وفي تصريح لمجموعة صغيرة من الصحفيين، شجّع المقداد "هذه الفئات والمجموعات السياسية على أن تكون مخلصة في الحوار الذي يتم الآن مع الدولة السورية"، داعياً إياها للأخذ في عين الاعتبار بأنه لا بديل عن ذلك.

كما أعرب نائب وزير الخارجية السورية عن قناعته بأن القوات الأجنبية الموجودة في سوريا ستغادر قريبا.

وعلى الفور، وصفت حركة "المجتمع الديمقراطي" الكردية، تصريحات نائب وزير الخارجية السوري بالإيجابية.

وتمنّت الحركة أن تتفعّل قنوات الاتصال وتصل إلى نتائج عملية. قائلة: "لقد عملنا منذ بداية الأزمة للحفاظ على وحدة سوريا ومصّرون على ذلك وقمنا بواجبنا الوطني في حماية وحدة سوريا والوقوف في وجه الإرهاب والاحتلال التركي".

من جهة أخرى، تحدثت وكالة الصحافة الفرنسية نقلاً عن مسؤول كردي عن اعتقال 6 تكفيريين في سوريا بينهم أميركي وألماني.‎