العالم

وسط ضغوط من الخارج.. مادورو يؤدي اليمين رئيسا لفنزويلا

134 قراءة | 20:06

جرت بالعاصمة الفنزويلية كراكاس مراسم تنصيب نيكولاس مادورو لولاية رئاسية جديدة من المقرر أن تستمر حتى عام 2025.

وأدى مادورو اليمين الدستورية أمام المحكمة العليا بدلا من البرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة.

ومن المتوقع أن يدلي مادورو ببعض الإعلانات المهمة يومي 10 و11 كانون الثاني /يناير الجاري في أعقاب توليه منصبه رسميا، بخصوص الاقتصاد ومستقبل العملة الرقمية "بترو" وأهداف برنامج إعادة إعمار الاقتصاد.

وحضر مراسم تنصيب رؤساء كوبا والسلفادور وبوليفيا ونيكاراغوا وأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية، بالإضافة إلى ممثلين عن روسيا والصين وتركيا.

ويأتي ذلك على إعلان الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والعديد من دول أمريكا اللاتينية عدم اعترافها بولاية جديدة لنيكولاس مادورو، وضغوطها على كراكاس لكي يسلم مادورو السلطة إلى الجمعية الوطنية (البرلمان).