لبنان

أزمة ربطة الخبز الى الواجهة وبلدية الغبيري تترصّد المُخالفين

20/04/2020

أزمة ربطة الخبز الى الواجهة وبلدية الغبيري تترصّد المُخالفين

عادت أزمة ربطة الخبز إلى الواجهة مجددًا، بإشكال جديد بين أصحاب الأفران والموزعين.

الموزعون تفاجؤوا صباح اليوم برفع سعر ربطة الخبز عليهم إلى 1250 ليرة للربطة الواحدة التي تزن 900 غرام، بدلًا عن 850 ليرة للربطة التي كانت تزن 850 غ.

هذا الأمر دفع بعدد من الموزعين في عدد من المناطق إلى الاعتصام رفضًا للواقع الحالي، فيما وقع إشكالٌ مع أصحاب الأفران في مكسة استدعى تدخل الجيش اللبناني الذي عمل على فضّ النزاع. 

وطالب الموزعون الوزارات المعنية وخاصة وزارة الاقتصاد بحل المشكلة سريعاً.

أزمة ربطة الخبز الى الواجهة وبلدية الغبيري تترصّد المُخالفين

هذه الإجراءات واجهتها أيضًا بلدية الغبيري حيث وجهت 3 إخطارات إلى أفران عاملة ضمن نطاقها وهي أفران ابراهيم والوفاء وقلقاس، بعد أن عمدت إلى رفع السعر على الموزع، وبذلك امتنع بعض الموزعين عن تسلم الخبز لتوزيعه وامتنع بعض أصحاب المحال عن تسلم الخبز نظرًا لانخفاض الارباح.

وفي السياق، أكد رئيس البلدية معن الخليل استغلال الأفران اعطاءهم فرصة العمل 24 ساعة أثناء فترة التعبئة العامة، فباتوا يبيعون الأجبان والألبان ومواد غذائية، لافتا إلى تحوّل بعضها إلى سوبر ماركات بينما هناك دكاكين صغيرة كانت تلتزم بالإقفال عند الخامسة وتخسر.

أزمة ربطة الخبز الى الواجهة وبلدية الغبيري تترصّد المُخالفين

وفي حديث تلفزيوني، أوضح الخليل أن بعض أصحاب الأفران يقومون بإرسال شبان على دراجات نارية لإعاقة توزيع أفران أخرى للخبز بالسعر الرسمي.

كما توجه رئيس بلدية الغبيري إلى رئيس نقابة الأفران علي ابراهيم بالقول "أنت قدمت استقالة صورية حتى تقوم بإدارة عملية رفع سعر الرغيف تحت الاضواء".

 

اتحاد نقابات المخابز والأفرانبلدية الغبيري

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة