العالم

"ذا هيل": أميركا عاجزة أمام "داعش"

162 قراءة | 12:23

نشر موقع "ذا هيل" الأميركي تقريرًا نقل عن خبراء أن التفجير الانتحاري الأخير بمدينة منبج السورية والذي أدى إلى مقتل أربعة أميركيين يشير الى أن "داعش" لا يزال يشكل تهديدًا.

ونقل التقرير عن الباحث بمجلس العلاقات الخارجية الأميركية "ستيفن بيدل" أن أي شخص لديه معرفة عن سوريا بالتأكيد لن يعتبر أنه تم القضاء على "داعش"، وأن عدم القضاء على "داعش" يعني أن التنظيم الإرهابي سيتمكن من تنفيذ الهجمات وقتل الناس احيانًا بمن فيهم الأميركيين".

كما نقل التقرير عن "بيدل" انتقاده تصريحات المسؤولين الاميركيين عن "هزيمة" داعش وقوله إن هذه المصطلحات تستخدم من أجل إخفاء الحقيقة. كذلك نقل عنه أن "لا احد يعتقد أنه تمّت إبادة داعش" أو بأن هذا التنظيم سيتم القضاء عليه خلال اي فترة زمنية "معقولة" حتى.

كما أشار التقرير إلى بيان صدر عن البنتاغون يوم الجمعة الماضي جاء فيه أن "داعش" لا يزال يشكل تهديدًا، ونقل عن"بيدل" أن هجوم "داعش" بمنبج على الأرجح هو خليط بين الرد على ترامب واعتبار التنظيم أن هناك فرصة متاحة لضرب هدف بمنبج".

ونقل عن "بيدل" أيضًا أن "داعش" لا يريد أن ينظر إليه العالم على أنه التنظيم الذي "مكًن الولايات المتحدة من العودة إلى عرض انتصار في الوطن"، بل يريد أن يبدو المشهد وكأن اميركا تنسحب تحت ضغط الهجمات.

هذا ونقل التقرير عن خبراء آخرين تحذيرهم من استمرار عقيدة "داعش"، مشيرًا الى كلام السفير الاميركي السابق لدى سوريا روبرت فورد الذي جاء فيه أنه وبينما يستطيع الجنود "القضاء على تنظيم"، إلا انه من الصعب جدًا ان يقوم الجنود بالقضاء "على قضية".

كذلك نقل عن فورد بأن هجوم منبج يثبت عدم قدرة القوات الاميركية على وقف جميع عمليات التجنيد التي يقوم بها "داعش".

خبر عاجل