intifada

الخليج والعالم

مرضية هاشمي تسترجع حريّتها

24/01/2019

مرضية هاشمي تسترجع حريّتها

أطلقت السلطات الأمريكية سراح الصحفية والمذيعة مرضية هاشمي التي تعمل لصالح قناة "برس تي في" الإيرانية الناطقة بالإنجليزية، والتي جرى اعتقالها في 13 كانون الثاني/يناير الجاري.

وذكرت قناة "برس تي في" الإيرانية اليوم أن السلطات الأمريكية أطلقت سراح مذيعتها مرضية هاشمي بعد احتجازها لمدة 11 يومًا دون توجيه تهمة إليها، بحسب ما ذكر بيان لعائلتها.

وأفاد بيان العائلة أن "مرضية هاشمي قد انضمت إلى أسرتها في العاصمة واشنطن، وأن عائلتها لن تسمح بنسيان قضية اعتقالها"، مشيرًا إلى أن العائلة "سترفع شكوى ضد السلطات الأمريكية لمعرفة كيفية القيام بعملية اعتقال هاشمي دون وجود أوامر من السلطات القضائية".

والثلاثاء الماضي، استدعت الخارجية الإيرانية السفير السويسري لدى طهران ماركوس لايتن، وذلك على خلفية استمرار السلطات الأمريكية في اعتقال الصحافية مرضية هاشمي ذات البشرة السوداء.

وترعى السفارة السويسرية في طهران المصالح الأمريكية في إيران منذ انقطاع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة عام 1979.

وقال السفير السويسري إنه "سينقل رسالة الاحتجاج الإيرانية إلى السلطات المسؤولة في حكومة الولايات المتحدة، وسيتم إبلاغ وزارة الخارجية الإيرانية بنتائج ذلك فورًا".

واعتقلت الصحافية مرضية هاشمي لدى وصولها إلى مطار سانت لويس لامبرت الدولي في ميزوري في 13 كانون الثاني/يناير الجاري، وفق محطة "برس تي في" الإيرانية التي تعمل مرضية لصالحها.

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم