اليمن

ضباط سعوديون في قبضة الجيش اليمني واللجان الشعبية

481 قراءة | 13:34

أكد رئيس اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى والمخفيين في اليمن عبد القادر المرتضى في تصريح لصحيفة "الثورة" اليمنية وجود ضباط سعوديين برتب عالية ضمن الأسرى السعوديين لدى الجيش اليمني واللجان الشعبية، مشيرا إلى أنه" في الوقت والزمان المناسبين سيتم الكشف عن كل التفاصيل المتعلقة بالأسرى السعوديين والإماراتيين".

وقال المرتضى إن "مكتب المبعوث الأممي أبلغهم أمس عن موافقة الاردن على استضافة الجولة الجديدة لاستكمال التفاوض حول ملف الأسرى والتي ستُعقد من الخامس وحتى السابع من شباط/فبراير الجاري"، لافتًا الى الوصول إلى المرحلة الأخيرة من خطوات الآلية التنفيذية والتي من المفترض أن يفصح فيها الطرفان عن جميع الاسرى لديهم.

وأضاف المرتضى "نحن بانتظار استلام رد الطرف الآخر على افادتنا وسنسلم اليوم ردنا على ملاحظات الطرف الثاني ونأمل أن يكون ردهم بالشكل المطلوب وان يفصحوا فيه عن جميع الأسرى"، كما كشف أن "لجنة الجثث انتقلت اليوم من العاصمة صنعاء باتجاه مسقط على أمل ان تعقد لقاءات مباشرة مع الطرف الآخر للاتفاق على تبادل الجثامين".

وأوضح المرتضى أن "لجنة الجثث هي جزء من اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى"، لافتا إلى أن "جلساتها ستنعقد بالتزامن مع جلساتنا حول ملف الأسرى في مكان وزمان واحد في الأردن".

وحول موقف الإمارات من مفاوضات الاسرى وحقيقة وجود خلاف بينها وبين السعودية بشأن هذا الملف، أكد المرتضى أن الإمارات لم تتفاعل حتى الآن مع الاتفاق، وأوضح أن اللجنة الوطنية تنتظر الجولة القادمة لمعرفة مدى استعداد الامارات  للتفاعل الإيجابي مع الاتفاق، مشيرًا الى أن "عدم التفاعل الجدي من قبل الإمارات سيؤثر سلبًا على الاتفاق وربما يفشله".