#أربعون_ربيعاً

مركز الامام الخميني الثقافي نظم ندوة في بعلبك بحضور السفير الايراني

364 قراءة | 20:40

بلال الموسوي

بمناسبة الذكرى السنوية الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية المباركة في ايران، نظم مركز الامام الخميني (قده) الثقافي بمدينة بعلبك ندوة ثقافية سياسية شارك فيها سعادة سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية محمد جلال فيروزنيا الذي اكد ان ايران الاسلام ستبقى الداعمة لكل حركات التحرر والاستقلال والى جانب المستضعفين والمظلومين في كل العالم، وانها استطاعت ان ترتقي اعلى درجات العلم في مختلف الميادين رغم الحصار ومحاربة الاستكبار العالمي لها.

ومن جهته رأى رئيس الهيئة الشرعية في حزب الله الشيخ محمد يزبك ان الجمهورية الاسلامية استطاعت بفضل قيادتها الحكيمة وشعبها الابي ان تحيي القيم والمبادئ السامية التي نادى بها الانبياء والرسل على امتداد التاريخ، مشيراً الى ان الامام الخميني (قده) سيبقى رمزا للاحرار والثوار حتى تحرير القدس الشريف وفلسطين من العدو الصهيوني الغاصب، ودعا الحكومة اللبنانية الى الاسراع في مباشرة واجباتها ومعالجة القضايا الملحة للبنانيين لا سيما في الامور المعيشية.

وتخلل الندوة افتتاح معرض "شمسك لن تغيب" الذي يتضمن كتب الامام الراحل والامام الخامنئي وسير شهداء الثورة بالاضافة الى عرض لمنجزات الثورة العلمية وصور من محطاتها الاولى.‎