لبنان

النائب حمادة يدعو الحكومة للالتفات بشكل خاص إلى المناطق المحرومة

159 قراءة | 10:23

دعا عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب إيهاب حمادة الحكومة اللبنانية الجديدة التي ينبعي أن تكون حكومة عمل وإنجازات على كل المستويات، إلى أن تلتفت بشكل خاص إلى المناطق المحرومة سواء في بعلبك – الهرمل أو عكار، مضيفاً بأن هناك مجموعة من الأمور الخدماتية التي تقع على عاتق حكومة الوحدة الوطنية، التي نأمل منها خيراً، كونها مشكلة من كل الأطراف اللبنانية.

وخلال الاحتفال الذي أقيم في حسينية بلدة الكواخ بقضاء الهرمل، بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لاسترجاع جثمان الشهيد المجاهد حسين نايف الهق، أكد حمادة أن هناك مجموعة من العناوين التي ينبغي العمل عليها وعلى رأسها سد العاصي، وضم وفرز الأراضي، وإزالة الشيوع، واستكمال المؤسسات ومستتبعاتها في القضاء، وفرع الجامعة اللبنانية، إضافة إلى الإهتمام بالزراعة التي كنا نعمل بها، ونعيش من خلالها بكرامتنا، مضيفاُ أن سياسة الحكومات ممعنة في استبعاد الزراعة، ونسجل غياباً للرؤية الزراعية منذ العام 92 إلى الآن.

ورأى أن الثمرة الحقيقية التي يمكن أن نقطفها اليوم تكمن في اعادة الاعتبار للانتاج الزراعي، سواء على مستوى الدعم والرزنامة الزراعية والتسويق، أو انشاء المعامل لتصنيع الانتاج الزراعي، الذي يمكن أن ننافس فيه على مستوى العالم العربي.

حضر الاحتفال رئيس اتحاد بلديات الهرمل نصري الهق، عوائل الشهداء، وحشد من الفعاليات والأهالي، وتخلل الاحتفال، كلمة آل الشهيد ألقاها الشيخ عباس الهق، وعرض مصور عن حياة الشهيد، ومجلس عزاء حسيني للشيخ أحمد الهق.