اليمن

الحوثي: مهلة إعادة الانتشار في الحُديدة انتهت دون نتائج

183 قراءة | 12:24

أعلن رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن محمد علي الحوثي انتهاء المهلة التي وضعها رئيس لجنة التنسيق مايكل لوليسغارد بشأن بدء إعادة الانتشار في الحُديدة من دون نتيجة.

وأضاف الحوثي في تغريدة على حسابه الشخصي على "تويتر" أن "عرقلة التحالف السعودي لتنفيذ المرحلة الأولى من اتفاق ستوكهولم هدفت إلى حرمان المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث من إحراز أي تقدم وإفقاده الثقة"، مؤكدًا أن "التحالف السعودي لا يتعامل بجدية مع الجهود الدولية".

وفي وقت سابق، قال الحوثي إن‏ "‏المرحلة الأولى من اتفاق ستوكهولم التي تم الاتفاق مؤخرا على تنفيذها تتضمن تنفيذ خطوتين"، موضحا أن "الخطوة الأولى هي أن تقوم القوات العسكرية التابعة لحكومة الإنقاذ الوطني بالانسحاب من ميناءي الصليف ورأس عيسى 5 كيلو، بينما تقوم قوات تحالف العدوان بالانسحاب من مثلث كيلو 7 إلى شرق مطاحن البحر الأحمر بكيلو واحد".

وكانت اللجنة المشتركة لتنسيق إعادة الانتشار في الحديدة قد اتفقت على تنفيذ المرحلة الأولى لإعادة الانتشار بالمدينة ومينائها، وقال مصدر عسكري إن اللجنة توافقت أيضاً على الخطوط العريضة للمرحلة الثانية وآلية المراقبة والتنفيذ للفترة المقبلة.

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث قد أعلن أن المرحلة الأولى من إعادة انتشار القوات في الحديدة باليمن بدأت أمس الأربعاء،

وفي كلمة له أمام مجلس الأمن الدولي أشاد غريفيث بالتزام رئيس حركة "أنصار الله" السيد عبد الملك الحوثي باتفاق الحديدة.