اليمن

اليمن يُحاكم المطبّعين مع العدو في "وارسو"

246 قراءة | 09:53

عقدت المحكمة الجزائية الابتدائية المتخصصة في صنعاء أمس جلسة لمحاكمة عدد من المتهمين بجريمة الخيانة العظمى والتخابر مع العدو الإسرائيلي.

وقضت المحكمة في جلستها التي عقدت برئاسة رئيس المحكمة القاضي عبده إسماعيل حسن راجح وبحضور وكيل النيابة القاضي عبدالله الكميم، بتكليف النيابة العامة بإعلان المتهمين إعلاناً صريحاً.

وكانت النيابة الجزائية اليمنية وجهت للمتهمين خالد حسين محمد اليماني (59عاماً) وعبدربه منصور هادي (71عاماً) ومعين عبدالملك سعيد (41عاماً) تُهمه الخيانة العظمى وجريمة التخابر مع كيان العدو الإسرائيلي.

وجاء في قرار الإتهام إنتحال المتهم الأول (اليماني) صفة وزير خارجية اليمن وسعيه لدى كيان أجنبي في حالة حرب مع الجمهورية اليمنية وهو "إسرائيل" غير المعترف بها كدولة من قبل الجمهورية اليمنية والتقائه برئيس وزرائها بنيامين نتنياهو بمؤتمر "وارسو" وظهوره معه في وسائل الإعلام بمظهر ودّي بقصد الاعتراف بذلك الكيان وكان من شأن ذلك الإضرار بمركز الجمهورية السياسي والدبلوماسي، بالإضافة إلى إرتكابه أفعالاً بقصد المساس باستقلال الجمهورية وسلامة أراضيها تمثل بحضوره مع وزراء خارجية تحالف العدوان السعودي على اليمن فيما يسمى بمؤتمر "وارسو".

كما وجهت النيابة الجزائية للمتهمين الثاني والثالث عبدربه منصور ومعين عبدالملك تهمة الاشتراك في الاتفاق الجنائي مع المتهم الأول في الجرائم المنسوبة إليه بأن حرضاه وساعداه على إرتكاب جريمة التخابر وإعانة العدو، وذلك بأن أمراه بحضور ما يسمى مؤتمر وارسو والقيام بالأعمال الإجرامية والخيانة العظمى خلافاً لإرادة الشعب اليمني وعقيدته ومبادئه وتمت تلك الجرائم بناء على ذلك الاتفاق والتحريض والمساعدة حال انتحال المتهم الثاني صفة رئيس الجمهورية وانتحال المتهم الثالث لصفة رئيس الوزراء.