منوعات

ساعات العمل الطويلة تهدّد النّساء!

202 قراءة | 14:12

كشفت دراسة بريطانية أن النساء اللواتي يعملن أكثر من 55 ساعة في الأسبوع هنّ أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب، مقارنة بمَن يعملن ما بين 35 و40 ساعة.

على النقيض من ذلك، لم يظهر الرجال الذين يعملون عدد الساعات نفسه علامات مماثلة للإصابة بالمرض، وفقا لفريق البحث.

ويقترح الباحثون أن هذا قد يرجع إلى أن النساء يواجهن "عبئا مضاعفا" يجمع بين عدد ساعات العمل الطويلة والساعات التي يقضينها في الأعمال المنزلية، والتي غالبا ما يقمن بها من دون مساعدة من الشركاء.

كما وجد الباحثون أن الرجال والنساء، على حد سواء، الذين يعملون معظم أو كل عطلات نهاية الأسبوع، هم أكثر عرضة للاكتئاب من أولئك الذين يعملون فقط في أيام العمل العادية.

واستندت هذه النتائج إلى بيانات أكثر من 20 ألفا من البالغين البريطانيين، ممن شاركوا في دراسة طويلة الأمد حول الأسرة.

ووجدت النتائج أن النساء اللواتي يعملن ما لا يقل عن 55 ساعة في الأسبوع لديهن احتمالية أكبر بنسبة 7.3% للإصابة بأعراض الاكتئاب من أولئك الذين يعملون ما بين 35 و40 ساعة.

كما كانت النساء أكثر قدرة من الرجال على إظهار علامات ضعف المزاج المرتبط بالعمل يومي السبت والأحد، رغم أن أفراد الجنسين تأثروا بنسبة 4.6% و3.4% على التوالي.