40spring

خاص العهد

18/10/2021

"واصل": مشروع للنقل بين صيدا والجوار يخفف الأعباء

راشيل كيروز

في ظل ارتفاع تعرفة النقل بعد رفع الدعم عن المحروقات، والشح في توافر مادة البنزين، بات التنقل همًا يضاف الى هموم المواطن المثقل أصلًا بما يكفي من المتاعب المعيشية.

في محاولة منها للتخفيف من حدة الأزمة ضمن نطاقها، أعلنت بلدية صيدا عن انطلاق مشروع "واصل" للنقل العام المشترك بين صيدا والجوار بتعرفة تراعي الظروف المعيشية الراهنة. يكشف مطور المشروع مدير شركة البيلاني لخدمات النقل عدنان مصطفى البيلاني في حديث لموقع "العهد" الاخباري أنّ شركة البيلاني تواصلت مع بلدية صيدا وعرضت عليها باصات نقل لمساعدة المواطنين لتخفيف مشكلة النقل. ويوضح أنه عرض على البلدية مشروع "واصل" الذي كانت له تجربة مع جامعة بيروت العربية للنقل، وتم عرض تكرار المشروع في صيدا.

"واصل": مشروع للنقل بين صيدا والجوار يخفف الأعباء

يشير البيلاني الى أنه تم تقسيم مدينة صيدا الى 4 خطوط وخطين دائريين، وتجهيز الباصات للمرحلة التجريبية. في المرحلة الأولى سيكون هنالك 6 باصات ومن الممكن أن يزداد عدد الباصات في المرحلة الثانية حسب الحاجة للخطوط.

وفي ما يرتبط بتوقيت ودوام النقل، يلفت البيلاني لـ"العهد" الى أن الدوام سينطلق من السادسة صباحًا حتى السادسة مساءً، والباصات مكيّفة وبداخلها كاميرات مراقبة لضمان أي اخلال في الأمن، كما يتوفر نظام تحديد المواقع وانترنت.

"واصل": مشروع للنقل بين صيدا والجوار يخفف الأعباء

في المرحلة الأولى لن يتم التعامل بالبطاقات المدفوعة، ولكن لاحقًا سيتم استعمال بطاقات يمكن للمواطن من خلال التطبيق الخاص بالخدمة أن  يتأكد من رصيده، ويتم شراء البطاقة من مراكز معينة تعلن لاحقًا، ويمكن شحنها بحدود خمسين أو عشرين أو ثلاثين ألف ليرة لبنانية.

أمّا بالنسبة للتعرفة فستكون بحدود 8 آلاف ليرة لبنانية، وفي حال حصول عجز بالمشروع على البلدية أن تساعد في رأبه كما فعلت بلدية جبيل مع احدى المبادرات ضمن نطاقها.

"واصل" لن يدخل الى الأحياء

الهدف الأساسي من مشروع "واصل" هو لمساعدة المواطن في هذه الظروف الصعبة وليس لايقاف عمل "التاكسي". يشدد بيلاني على أن المشروع لن يدخل الى الأحياء كما يظن البعض والخطة ستكون للمواطن الذاهب الى عمله والذي لا يستطيع مجاراة الغلاء المعيشي وليس للميسورين، فليس هنالك أي خوف على أصحاب "التاكسي". "واصل" يستهدف فئة معينة من الشعب غير القادرة على التنقل بـ "تاكسي".

"واصل": مشروع للنقل بين صيدا والجوار يخفف الأعباء

المشروع ليس رشوة انتخابية

ينفي رئيس بلدية صيدا محمد السعودي في حديثه لموقع "العهد" الاخباري نفيًا قاطعًا أن يكون تعاون البلدية لاتمام المشروع هو بخلفيات انتخابية لا سيما مع اقتراب موسم الانتخابات النيابية، ويقول إنه لا يوجد أي حملة انتخابية وإن "واصل" هو مشروع لمساعدة أهل صيدا وهو عرض من قبل الشركة ورحبت به البلدية ومن المتوقع أن ينطلق الأسبوع المقبل.

النقلصيدا

إقرأ المزيد في: خاص العهد

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة