الخليج

السعودية تحاكم الهذلول سراً وتمنعها من توكيل محامٍ

202 قراءة | 08:31

أكد حساب "معتقلي الرأي" على "تويتر" مساء أمس الأحد، ان السلطات السعودية قررت عقد أولى جلسات المحاكمة السرية للناشطة لجين الهذلول، في وقت منعتها المحكمة من توكيل محام لتولي قضيتها.

ووفق الحساب الذي يهتم بنشر أخبار معتقلي الرأي في السعودية، فإنه تقرر محاكمة الهذلول صباح الأربعاء المقبل 13 آذار/مارس، وذلك في محكمة الإرهاب "الجزائية المتخصصة".

وقد أكد شقيقها وليد الهذلول أنها مُنعت من توكيل محام يحضر الجلسة ويتولى ملف قضيتها، في حين قالت شقيقتها علياء إنه "لم يتم تسليمها صحيفة الدعوى ضدها حتى الآن (لائحة التهم). وليس لديها محامٍ".

واعتقلت الهذلول في أيار/مايو الماضي، وهي واحدة من عدة ناشطات سعوديات كن يطالبن بمزيد من الحقوق للمرأة السعودية ومنها قيادة السيارة، التي أقرّتها المملكة العام الماضي.

وتشير التقارير الحقوقية إلى أن المستشار السابق في الديوان الملكي سعود القحطاني، كان حاضراً إحدى جلسات استجواب الهذلول، وأشرف على تعذيبها بنفسه، وهدّدها بالاغتصاب والقتل وتقطيعها ووضعها في نظام الصرف الصحي، على غرار ما تم خلال تصفية الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

وشهدت السعودية خلال العامين الماضيين، أكبر حملة اعتقال طالت المئات من النشطاء والحقوقيين، الذين حاولوا التعبير عن رأيهم الذي يعارض ما تشهده السعودية من تغييرات، وسط مطالبات حقوقية بالكشف عن مصيرهم وتوفير العدالة لهم.

وتعرّض هؤلاء المعتقلون إلى أشد أنواع الانتهاكات الجسدية والمعنوية؛ منها: التعذيب، والحبس الانفرادي، ومنع أفراد عوائلهم من السفر، في حين قُتل نحو 5 منهم داخل السجون، وسط تكتّم شديد من قبل السلطات السعودية.