عهد الأربعين

الخليج والعالم

الدفاع الروسية: تدمير جميع نقاط "المتطرفين" الأوكرانيين في ماريوبول

14/03/2022

الدفاع الروسية: تدمير جميع نقاط "المتطرفين" الأوكرانيين في ماريوبول

أعلنت وزارة الدفاع الروسية تدمير الجيش الروسي لجميع نقاط إطلاق النار التي استخدمها "النازيون الجدد" وقواتهم في ضواحي مدينة ماريوبول وفي المناطق السكنية.

وأشارت في بيانٍ إلى أنَّه "اقترح الجانب الروسي إنشاء 10 ممرات إنسانية في 14 آذار/مارس، ووافقت السلطات الأوكرانية على ثلاث منها، واقترحت 11 مسارًا إضافيًا".

وقالت الدفاع الروسية: "سمحت عملية فك الحصار حول ماريوبول بفتح ممرات إنسانية وبدء إجلاء السكان. ومنذ بداية العملية الخاصة للقوات المسلحة الروسية، تم إجلاء 248 ألفًا و993 شخصاً، من بينهم 54481 طفلًا".

وأضافت: "خلال اليوم الماضي، تم إجلاء 8575 شخصًا من مناطق خطرة في أوكرانيا وجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، من بينهم 1292 طفلًا"، ذاكرةً أنَّه يتلقى السكان المدنيون في المناطق المحررة في أوكرانيا 110 أطنان من المواد الأساسية والغذائية يوميًا".

وبيَّنت أنَّه "لا زال 6972 مواطنًا من 22 دولة أجنبية محتجزين كرهائن من قبل مسلحي كتائب الدفاع الإقليمية في أوكرانيا"، لافتةً إلى أنَّه تتزايد أعداد اللاجئين المتدفقين عبر الحدود الغربية لأوكرانيا إلى بولندا والمجر وسلوفاكيا ورومانيا.

وشدَّدت الدفاع الروسية أنَّ "النازيين الجدد" يواصلون قتل السكان الناطقين باللغة الروسية كليًا أو جزئيًا، ويمارسون إبادة جماعية في واقع الأمر، مشيرةً إلى أنَّه يسعى معظم السكان المحتجزين لدى القوميين المتطرفين في مدن أوكرانيا إلى اللجوء إلى روسيا وليس إلى الغرب.

وتابعت: "زاد عدد طلبات الإجلاء من أوكرانيا بأكثر من 12 ألفاً في اليوم، وبلغت أكثر من 2.6 مليون. وعلى مدى اليومين الماضيين، تمكنت القوات المسلحة الروسية من إجلاء 21 ألفًا و345 شخصاً، في اتجاهات جيتومير ولوغانسك ودونيتسك".

وأكَّدت الوزارة أنَّ "القوميين المتطرفين يجبرون الرجال ممن تتراوح أعمالهم بين 18 و60 عامًا تحت تهديد الانتقام من أفراد الأسرة على الالتحاق بكتائب في خاركوف وأوديسا ونيكولايف".

اللاجئونوزارة الدفاع الروسية

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة