العالم

"نيوزويك": ترامب أراد إقصاء إيفانكا وكوشنر

110 قراءة | 11:24

أكدت الكاتبة فيكي وارد في كتابها الجديد تحت عنوان ""مؤسسة كوشنر"، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أراد إقصاء ابنته إيفانكا وزوجها غاريد كوشنر من طاقم البيت الأبيض، نظرًا لما يجلبانه من انتقادات له ولإدارته، وفق ما ورد في مقال بمجلة "نيوزويك".

وقالت الكاتبة إن "ترامب طلب من رئيس موظفي البيت الأبيض حينها جون كيلي إبعاد الزوجين من السلطة في واشنطن بذريعة أنهما لا يحسنان التصرف".

وعندما انضم كيلي إلى إدارة ترامب في صيف عام 2017، قيل وقتها إن الرئيس يشعر بالإحباط تجاه إيفانكا وزوجها.

وذكرت وارد أن ترامب قال لـ كيلي: "تخلص من أولادي.. أعِدهم إلى نيويورك"، لكن رئيس موظفي البيت الأبيض أبلغه أنه سيكون "من العسير إبعاد الزوجين" اللذين أصبحا أكثر أفراد الدائرة المحيطة بترامب نفوذًا، منذ الأيام الأولى لحملته الانتخابية".

وفقا لـ"نيوزويك"، فإن الكتاب يورد تفاصيل استراتيجية وراء الكواليس، ومناورات وصراعًا على السلطة التي شهدت صمود إيفانكا وزوجها وتغلبهما على جميع خصومهما داخل الإدارة، ما جعلهما يتبوآن مكانة مرموقة بعد سنتين عامرتين بالاضطرابات من عمر رئاسة ترامب".

ونقلت "نيوزويك" عن مؤلفة الكتاب أنها التقت بــ220 شخصا، معظمهم تحدثوا بشرط عدم ذكر أسمائهم، لتأليف كتابها الذي استغرق منها أكثر من عامين.