alahedmemoriz

منوعات

ما هي العلاقة بين القيلولة والألزهايمر؟

01/04/2022

ما هي العلاقة بين القيلولة والألزهايمر؟

توصلت دراسة أجراها أكاديميون من جامعة هارفارد وجامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو إلى أن الحصول على قيلولة منتظمة خلال النهار يمكن أن يكون علامة تحذير على الإصابة بالخرف لدى كبار السن.

ووجد الباحثون ما يسمونه "الحلقة المفرغة" بين الحصول على قيلولة بعد الظهر واضطراب الذاكرة.

وتتبع الأكاديميون مئات الأشخاص الذين تجاوزوا الثمانين لأكثر من عقد.

وأظهرت النتائج، التي نُشرت في "Alzheimer’s and Dementia: The Journal of the Alzheimer’s Association"، أن كبار السن الذين أخذوا قيلولة مرة واحدة في اليوم، كانوا أكثر عرضة بنسبة 40 في المئة للإصابة بمرض الألزهايمر، وهو أكثر أنواع الخرف شيوعًا.

كذلك، فقد كان طول فترة القيلولة مهمًا أيضًا، إذ كان كبار السن الذين يغفون لأكثر من ساعة كل يوم أكثر عرضة للخطر أيضًا. ووجد الباحثون أن الخرف جعل الناس يأخذون قيلولة لفترة أطول، وذلك بمجرد أن يصابوا بالاضطراب.

وقالت المؤلفة الرئيسية الدكتورة يو لينغ إنه لم يكن هناك ما يكفي من الأدلة لإثبات أن القيلولة يمكن أن تؤدي إلى شيخوخة الدماغ. وقالت: "لكن القيلولة المفرطة أثناء النهار قد تكون علامة على الشيخوخة المتسارعة أو الشيخوخة الإدراكية".

ويعتقد الباحثون أن البروتينات السامة التي تتراكم في الدماغ بسبب مرض الألزهايمر تؤثر على أجزاء الدماغ التي تساعد الناس على البقاء مستيقظين.

النوم

إقرأ المزيد في: منوعات