25may

اليمن

اليمن تدين الاستهداف الصهيوني للأقصى: نحيي تصدّي الشعب الفلسطيني

15/04/2022

اليمن تدين الاستهداف الصهيوني للأقصى: نحيي تصدّي الشعب الفلسطيني

أدان وزير الخارجية اليمني، هشام شرف، بشدّة انتهاكات الكيان الصهيوني الغاصب لحرمة الأقصى الشريف والاعتداء على المصلين.

واستنكر شرف الموقف السلبي للمجتمع الدولي حيال ما يحدث في فلسطين أمام مرأى ومسمع العالم ما شجع كيان العدو على التمادي.

ورأى شرف أنّ الممارسات الصهيونية تصعيد متعمّد لتأزيم الأوضاع في المنطقة وزيادة حدّة المواجهات في الأراضي الفلسطينية.

من جهتها، أدانت حركة "أنصار الله" اليمنية، اليوم الجمعة، الاعتداءات "الإسرائيلية" على المصلين والانتهاكات المتكررة لحرمة وقداسة الأقصى المبارك.

وفي بيان، وجّه المكتب السياسي لحركة "أنصار الله" اليمنية التحية إلى الشعب الفلسطيني على تصديه البطولي للغطرسة "الإسرائيلية".

وقال البيان إنّ "التطورات الجارية في فلسطين المحتلة تحتّم على الشعوب العربية والإسلامية التحرّك الجاد والفاعل لدعم صمود الشعب الفلسطيني والوقوف إلى جانبه في مواجهة عربدة كيان العدو، وفي مواجهة أنظمة التطبيع والخيانة".

 

بدورها، أدانت رابطة علماء اليمن الممارسات الصهيونية والعدوان الممنهج بحقّ الشعب الفلسطيني والاستهداف للمسجد الأقصى وتدنيسه.

وقالت في بيان "نشيد بالمعنويات العالية للشعب الفلسطيني الحر ونبارك مواقف شبابه التي تعبّر عن عنفوان أبنائه وقوة إيمانهم وإرادتهم أمام العدو الصهيوني".

وأضافت "نؤيّد كلّ الخطوات والمواقف والعمليات والقرارات التي تسهم في ردع الكيان الصهيوني".

رابطة علماء اليمن استنكرت حالة الصمت والتواطؤ للأنظمة العربية وغير العربية، ودانت كل خطوات التطبيع المتسارعة التي تقوم بها أنظمة العمالة.

ودعت الشعوب الإسلامية وعلى رأسها النخب العلمية والفكرية لنصرة القضية الفلسطينية باعتبارها واجبًا دينيًا ومسؤولية تقع على عاتق الجميع، وحملت كل الأنظمة العميلة والمطبعة مع الكيان الصهيوني كامل المسؤولية عن التداعيات لصلف وغطرسة وهمجية الكيان، وأكدت على أهمية التحرّك الإيماني الواعي لكشف أنظمة العمالة وأبواق الانبطاح والتبعية التي تسعى لتصفية القضية الفلسطينية.

واعتبرت رابطة علماء اليمن أنّ الطريق الوحيد والقريب إلى فلسطين هو الإعداد والجهاد، وثقافة الشهادة هي الكفيلة بتحرير المسجد الأقصى والأرض المباركة من دنس اليهود.

ودعت الشعوب الإسلامية وعلى رأسها الأحرار في محور المقاومة لدعم حركات الجهاد وإمدادهم بالمال والسلاح.

وأكدت رابطة علماء اليمن على وجوب توحيد صفوف حركات الجهاد والمقاومة في فلسطين والبعد عن كل أسباب التنازع التي تخدم الكيان الصهيوني وعملاءه المنافقين.

فلسطين المحتلةالكيان الصهيونياليمن

إقرأ المزيد في: اليمن

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة