alahedmemoriz

رياضة

مباراة مصيرية بين "الحكمة" و"الصفاء"

05/05/2022

مباراة مصيرية بين "الحكمة" و"الصفاء"

تنتهي اليوم الخميس منافسات الدوري اللبناني لكرة القدم للموسم الحالي بإقامة الجولة الأخيرة لمنافسات الأندية الأوائل والأواخر بغياب الجمهور، تنفيذا لقرار وزير الداخلية والبلديات بسام مولوي المتعلق بتجميد الأنشطة الرياضية.

وبعد حسم لقب الدوري، يتركز الصراع بين فريقي "البرج" و"الأنصار" على وصافة الدوري فيما تشهد منافسات سداسية الأواخر منافسة حامية بين أندية "الأخاء" و"الصفاء" و"الحكمة" لتحديد هوية الفريق الذي سيرافق "سبورتينج" للدرجة الثانية.

ويلعب "الأخاء" وصيف القاع مع "سبورتينج" الهابط للدرجة الثانية عند الرابعة عصر اليوم الخميس على ملعب بحمدون البلدي، في مباراة يحتاج فيها الفريق الجبلي للفوز على متذيل الترتيب وانتظار تعثر "الصفاء" لضمان البقاء.

ويواجه "الحكمة" "الصفاء" على ملعب جونيا البلدي في مباراة صعبة على الفريقين ويدخلها "الحكمة" بهدف ضمان البقاء ومصيره بيده فتعادله يبقيه بين أندية الكبار، في حين لا بديل لـ"الصفاء" عن الفوز لمحاولة تجنب شبح الهبوط.

ويحل "النجمة" السابع ضيفا ثقيلا على "طرابلس الرياضي" في مباراة هامشية على ملعب الرئيس الشهيد رشيد كرامة.

وضمن سداسية الأوائل يلعب "العهد" المتوج باللقب قبل ثلاث جولات من نهاية المسابقة مع "البرج"، في مباراة يحتضنها ملعب صيدا البلدي عند الرابعة عصرا.

ويدخل "العهد" الذي سيتوج استثنائيًا السبت على ملعبه بحضور جمهوره المباراة بهدف انهاء مشواره في الدوري بافضل طريقة ممكنة وتحقيق الفوز، معولا على هدافه التونسي أحمد العكايشي الذي في حال تسجيله سيخطف لقب هداف الدوري.

ويسعى البرج الوصيف لإلحاق الخسارة الأولى بالفريق البطل لضمان المركز الثاني، لأن أي تعثر لكتيبة المدرب فؤاد حجازي سيمنح "الأنصار" الذي سيواجه "شباب البرج" على ملعب العهد في حال فوزه مركز الوصافة.

ويستضيف "التضامن صور" "شباب الساحل" على ملعب صور البلدي، وذلك في مباراة هامشية سيسعى كل فريق خلالها لتحقيق الفوز وكسب النقاط الثلاث دون أن تؤثر نتيجة المباراة على واقع الدوري.

تأهل دراماتيكي لـ"ريال مدريد" إلى نهائي دوري الأبطال

هذا وبلغ "ريال مدريد" بطل أوروبا 13 مرة نهائي دوري الأبطال للمرة الـ17 في تاريخه، بفوزه الدراماتيكي على ضيفه "مانشستر سيتي" بثلاثة أهداف لهدف بعد التمديد في إياب الدور نصف النهائي.

وضرب "ريال مدريد" موعدا مع "ليفربول" الإنجليزي في نهائي باريس في 28 الشهر الجاري، وهو الثالث الذي سيجمع الفريقين بعد نهائيي العامين 1981 و2018.

ونجح "مانشستر سيتي" الفائز ذهابا بأربعة أهداف لثلاثة بتهديد مرمى مضيفه المدريدي في الشوط الأول، إلا أن براعة حارس "الريال" االدولي البلجيكي كورتوا حرمت متصدر الدوري الممتاز من هز الشباك حتى الدقيقة 73 عندما سجل بطريقة رائعة الجزائري رياض محرز هدف السبق ليعتقد الجميع أن السيتيزن بلغ النهائي، قبل أن يقلب الريال الطاولة على الضيوف عبر نجمه الصاعد رودريكو الذي وقع على ثنائية في الدقيقتين 90 و91 بصناعة كل من كرفخال وبنزيما ليجر كتيبة غوارديولا للوقت الأضافي الذي نجح في الدقيقة الخامسة من شوطه الأول الفرنسي كريم بنزيما من احراز هدف التأهل من ركلة جزاء ليوقع على هدفه الخامس عشر في المسابقة.

وكان "ليفربول" قد فاز على "فيا ريال" بثلاثة أهداف لهدف مؤمنا وصوله إلى النهائي.

انشيلوتي سعيد

وأبدى المدير الفني لـ"ريال مدريد" الإيطالي كارلو انشيلوتي سعادته ببلوغ النهائي، وقال: "خضنا مبارايات صعبة في ثمن وربع ونصف النهائي ضد ثلاث مرشحين للتتويج والمباراة أمام السيتي كانت تنافسية، حين بدت الأمور أنها انتهت وجدنا الطاقة لقلب الأمور وتقدمنا بالنتيجة واكتسبنا ميزة نفسية مهمة".

وأضاف: "عشت لحظات مشابهة ضد "ليفربول" حين خسرت النهائي أمامهم"، وتابع: "نحن لم ننجح حتى الآن وأمامنا خطوة أخيرة في النهائي".

سعر قياسي لقميص مرادونا

وحقق قمي أسطورة كرة القدم الراحل الأرجنتيني دياغو ارماندو مارادونا الذي ارتداه أمام إنجلترا في نصف نهائي كأس العالم 1986 وسجل هدفا تاريخي بيده، رقما قياسيا عندما بيع بالمزاد بمبلغ يفوق 9 ملايين دولار ليصبح أغلى قطع رياضية تذكيرية في التاريخ.

وكان القميص بحوزة مدافع إنجلترا السابق استيف هوتش الذي بدل قميصه مع مارادونا بعد المباراة ومؤخرا قرر صاحب الـ59 عاما طرح القميص بمزاد.

غوارديولا خائب من خروجه من دوري الأبطال

وأعرب المدير الفني لـ"مانشستر سيتي" الإنجليزي الإسباني بيبي غوارديولا عن خيبة أمله عقب خروج فريقه من نصف نهائي دوري الأبطال، وقال: "كنا قريبين من التأهل  ولم نتمكن من الوصول، الأمر بسيط لم نقدم مباراة جيدة في الشوط الأول ولكن لم نكن نعاني أيضا وبعدما سجلنا الهدف الأول أصبحنا أفضل".

وأضاف هاجموا في الدقائق الـ10 الأخيرة وعانينا ووضعوا الكثير من اللاعبين داخل منطقة الجزاء مع وجود ميليتاو وفينسيوس ورودريغو وبنزيما داخل المنطقة وأرسلوا العرضيات وسجلوا هدفين.

لبنانالرياضة

إقرأ المزيد في: رياضة

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة