25may4

عين على العدو

خلل أمني في مستوطنات الضفة والحدود مع لبنان يسهّل تسلل المقاومين

11/05/2022

خلل أمني في مستوطنات الضفة والحدود مع لبنان يسهّل تسلل المقاومين

أشار المراسل العسكري في موقع "والاه" أمير بوحبوط الى أنّ مراقب الكيان الصهيوني متنياهو أنغلمن نشر تقريرًا كشف فيه أنّ المستوطنات في الضفة الغربية وعلى حدود الأراضي الفلسطينية المحتلة وخاصة على الحدود اللبنانية ليست مستعدة بشكل جيد ضد تسلُل مقاومين.

وبيّن التقرير أنّه في 399 مستوطنة يعيش حوالى 900 ألف مستوطن صهيوني ويرتكز أساس جهد الحماية على منع تسلل مقاومين. 

وبحسب معطيات المراقب، بين كانون الثاني/يناير 2019 وأيلول/سبتمبر 2021 حصلت 144 حادثة تسلل إلى مستوطنات في الضفة الغربية، بمعدل وسطي مرة واحدة كل أسبوع.

ويظهر التقرير أن هناك نقصًا بحوالى نصف مليار شيكل من أجل سد الثغرات الأمنية في الضفة الغربية و110 ملايين شيكل إضافية في مستوطنات الشمال. 

وأظهر التقرير أن وزارة حرب العدو لم تقدم الاقتراح الذي أوعز إليه وزير الشؤون المدنية والاجتماعية فيها خلال تموز 2020، لتخصيص موازنة لسد الثغرات في المكونات الأمنية في مستوطنات الضفة الغربية، التي هي الأكثر تهديدًا وتأتي في رأس سلم الأولويات العملياتية. 

وأشير أيضًا في التقرير إلى أن الموضوع لم يُناقش في الكابينت السياسي-الأمني ولذلك لم يتم تخصيص ميزانية لخطة سد الثغرات.

وشدّد المراقب على أنّ الخلل الأساسي في جهاز حماية المستوطنات هو عدم وجود رؤية ومنظومة اتصال تسمع بتواصل متوفر وناجع بين كل أجهزة الأمن والإنقاذ المعنية بمعالجة حوادث طوارئ، وخاصة بين قوات الجيش وبين قوات الحماية في المستوطنات. 

ولفت المراقب الى نقطة الضعف هذه التي قد تؤخر رد قوات أمن العدو المختلفة وجيش الإحتلال والشرطة ومجموعة الجهوزية، خاصة في حادثة تسلل إلى مستوطنة، كما حصل هذا الأسبوع في مستوطنة "تكوع"، عندما تسلل إلى المستوطنة مقاوم مسلح بسكين وأطلقت النار عليه من قبل أحد المستوطنين.
 

فلسطين المحتلةالمستوطنات الصهيونية

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة

خبر عاجل